الخميس 23 يونيو 2022 06:50 م

بحث رئيس الإمارات، الشيخ "محمد بن زايد"، والعاهل الأردني الملك "عبدالله الثاني"، الخميس، مستجدات الأوضاع الإقليمية والدولية، وآفاق التعاون بين البلدين وفرص تنميتها.

وفي وقت سابق الخميس، وصل العاهل الأردني إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي؛ للقاء "بن زايد"، وذلك بعد استقباله ولي العهد السعودي في عّمان قبل يومين، ضمن حراك إقليمي يسبق قمة أمريكية عربية في الرياض.

وقال الديوان الملكي الهاشمي في بيان له اليوم، إن "الملك عبدالله الثاني التقى اليوم في أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة".

وأضاف البيان أن "اللقاء تناول مستجدات الأوضاع إقليميا ودوليا، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية".

وأوضح أن "عبدالله الثاني"، و"بن زايد" استعرضا "آفاق التعاون بين البلدين وفرص تنميته في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والتنموية والاستثمارية"، مؤكدين "أهمية العمل على تعزيز هذا التعاون ودفعه إلى الأمام خلال المرحلة المقبلة بما يحقق مصالحهما المشتركة".

 

وأكد ملك الأردن، خلال اللقاء الذي عقد في قصر الشاطئ، على "عمق العلاقات التاريخية المتميزة والراسخة بين البلدين والشعبين الشقيقين، والحرص على توطيدها"، بحسب المصدر ذاته.

وتأتي زيارة الملك "عبدالله الثاني" للإمارات وسط لقاءات عربية - عربية، كان آخرها زيارة "بن سلمان" لمصر والأردن، سبقها قمة جمعت ملك الأردن والعاهل البحريني والرئيس المصري، في شرم الشيخ.

وتستبق هذه اللقاءات قمة يعقدها الرئيس الأمريكي "جو بايدن" مع قادة الخليج ومصر والأردن والعراق، في الرياض، منتصف يوليو/تموز المقبل، وسط أنباء عن مساعي تأسيس تحالف دفاعي إقليمي بمشاركة إسرائيل.

المصدر | الخليج الجديد