الأحد 26 يونيو 2022 06:12 ص

بحث أمير دولة قطر، الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني"، مع الرئيس الجزائري "عبدالمجيد تبون"، السبت، العلاقات الثنائية وقضايا ذات اهتمام مشترك.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية الرسمية، أن المباحثات جرت في مقر إقامة الأمير "تميم" بمدينة وهران الجزائرية التي وصلها في وقت سابق السبت.

ووصل الشيخ "تميم" إلى الجزائر عقب انتهاء زيارته لمصر، فيما ذكر الديوان الأميري القطري في بيان، بأن الزيارة تأتي تلبية لدعوة من الرئيس "تبون" لحضور حفل افتتاح الدورة الـ19 لألعاب البحر الأبيض المتوسط 2022، دون تفاصيل أكثر.

وأضافت وكالة الأنباء القطرية، أنه "جرى خلال اللقاء استعراض علاقات التعاون بين البلدين الشقيقين وسبل دعمها وتطويرها، كما جرى مناقشة عدد من القضايا والمستجدات ذات الاهتمام المشترك".

بدورها، ذكرت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية، أن الرئيس "تبون" "تحادث بوهران على انفراد مع أمير دولة قطر الشقيقة سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الذي سيحضر كضيف شرف مراسم افتتاح الدورة الـ19 لألعاب البحر الأبيض المتوسط".

ووفق الوكالة الجزائرية، "كان سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وصل إلى مطار وهران الدولي أحمد بن بلة، وجرى له استقبال رسمي من قبل أخيه الرئيس تبون".

وأقيم السبت حفل افتتاح دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط، التي تستضيفها مدينة وهران بالجزائر في الفترة من 25 يونيو/حزيران حتى 6 يوليو/تموز المقبل، بمشاركة 26 دولة.

وخلال الأيام الماضية نشطت لقاءات عربية على مستوى القادة مع اقتراب عقد قمة عربية أمريكية بالسعودية في 16 يوليو/تموز المقبل.

ووفق رصد الأناضول، أجرى 3 قادة عرب جولات مكوكية بالمنطقة، منها زيارة ولي العهد السعودي الأمير "محمد بن سلمان" لمصر والأردن وتركيا، وكذلك أمير قطر لمصر ثم الجزائر، وسبقها زيارة ملك الأردن "عبدالله الثاني" للإمارات، وينتظر زيارة أخرى للرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي" إلى سلطنة عمان.

المصدر | الأناضول