الخميس 28 يوليو 2022 07:03 ص

أطلقت وزارة الدفاع الإماراتية، عملية "الأيدي الوفية"، لدعم السلطات المدنية في إمارة الفجيرة التي تعرضت، الأربعاء، لمنخفض جوي تسبب في سيول وفياضانات في عدة مناطق.

ونشرت وزارة الدفاع الإماراتية عبر حسابها على "تويتر"، مجموعة من الصور لعميلة "الأيدي الوفية"، التي قالت إنها "تركزت على إنقاذ العالقين بالمناطق المغمورة بالمياه، وإنقاذ المحاصرين داخل بيوتهم؛ حيث تم إخلاؤهم لمناطق الإيواء دون خسائر".

واجتاحت سيول جارفة مناطق واسعة في إمارة الفجيرة، شرقي الإمارات، الأربعاء، إثر هطول أمطار غزيرة مصحوبة ببرق ورعد شملت إمارتَي الشارقة ورأس الخيمة كذلك.

وانتشرت على شبكات التواصل الاجتماعي، مقاطع مصورة، تظهر ارتفاع منسوب المياه في الشوارع، واستغاثة الإماراتيين لإنقاذهم.

ووجه مجلس الوزراء جميع الجهات الاتحادية خاصة في المناطق المتضررة من إمارات الشارقة ورأس الخيمة والفجيرة، بأن يكون "دوام الموظفين غير الضروريين عن بعد ليومي الخميس والجمعة".

واستثنى القرار الجهات الاتحادية المعنية بالدفاع المدني والجهات الشرطية والأمنية التي تتعامل مع الكوارث والأزمات والحالات الطارئة، بالإضافة للجهات المعنية بالدعم المجتمعي، والتي تتعامل مع البلاغات الخاصة بأضرار المزارع والممتلكات الخاصة بالمواطنين.

ووجَّه المجلس برفع تقرير مفصل حول الأضرار، والبدء الفوري باتخاذ كل الإجراءات الكفيلة بحماية الممتلكات والأرواح بالتنسيق مع الجهات الأمنية والشرطية والبلديات في كل إمارات الدولة.

المصدر | الخليج الجديد