الثلاثاء 2 أغسطس 2022 09:53 م

دعت قطر، الثلاثاء، الولايات المتحدة وحركة "طالبان" الأفغانية إلى الحفاظ على مكتسبات اتفاق الدوحة.

جاء ذلك في أعقاب إعلان واشنطن مقتل زعيم تنظيم القاعدة "أيمن الظواهري" في غارة أمريكية نُفذت السبت في أفغانستان.

وقالت الخارجية القطرية، في بيان: "تتابع دولة قطر التطورات في أفغانستان وتدعو كافة الأطراف إلى الحفاظ على مكتسبات اتفاق الدوحة والالتزام به، ومنها أن لا تكون أفغانستان ملاذا للأفراد والتنظيمات الإرهابية والمتطرفة".

وأكدت الخارجية "موقف دولة قطر الثابت والداعم للجهود الإقليمية والدولية في مكافحة الإرهاب وتمويله، وكل ما من شأنه تعزيز الأمن والسلم الدوليين".

وهذه العملية، تعد الأولى العلنية للولايات المتحدة على هدف للقاعدة في أفغانستان منذ الانسحاب الأمريكي من هذا البلد قبل عام تقريبا.

يأتي ذلك بعدما أعلنت واشنطن، الثلاثاء، مقتل "الظواهري" في غارة نفذت السبت في أفغانستان.

فيما أقر متحدث باسم حركة "طالبان" (منظمة تخضع لعقوبات الأمم المتحدة بسبب أنشطتها الإرهابية) بحدوث غارة في منطقة سكنية في كابول، ووصفها بأنها "خرق واضح للمبادئ الدولية".

وقال المتحدث إن الهجوم الأمريكي يعد انتهاكا للمبادئ الدولية ولاتفاقية الدوحة المبرمة عام 2020 بين الولايات المتحدة وحركة "طالبان"، والتي تنص على خروج القوات الأجنبية من أفغانستان.

وتسلم "الظواهري" زعامة تنظيم "القاعدة" الإرهابي بعد مقتل "أسامة بن لادن" في باكستان عام 2011.

وتحول "الظواهري" إلى أحد أكبر المطلوبين في العالم بعد اعتباره من العقول المدبرة لهجمات سبتمبر/أيلول عام 2001 في الولايات المتحدة، التي أودت بحياة ثلاثة آلاف شخص.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات