الخميس 4 أغسطس 2022 12:03 م

وصفت الإمارات، ضمنيًّا، الزيارة التي قامت بها رئيسة مجلس النواب الأمريكي "نانسي بيلوسي"، إلى تايوان بـ"الاستفزازية".

وقالت وزارة الخارجية الإماراتية، في بيان لها الخميس، إن الإمارات تؤكد دعمها لسيادة الصين ووحدة أراضيها، وأهمية احترام مبدأ "الصين الواحدة".

ودعت الخارجية الإماراتية في بيانها، إلى الالتزام بقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

ولم يشر البيان صراحة إلى زيارة "بيلوسي"، لكنه يأتي بُعيد الخطوة التي أقدمت عليها المسؤولة الأمريكية وأحدثت حالة قلق عالمية.

وأشارت الإمارات في البيان إلى قلقها من تأثير أي زيارات استفزازية على التوازن والاستقرار والسلام الدولي.

وحثّت الوزارة على تغليب الحوار الدبلوماسي سعيًا لضمان الاستقرار الإقليمي والدولي.

ووصلت "بيلوسي" إلى تايوان، مساء الثلاثاء، في زيارة هي الأولى لمسؤول أمريكي بمثل هذا المستوى إلى تايوان، منذ 25 عاماً.

وتعتبر بكين الجزيرة، التي تتمتع بحكم ديمقراطي، إقليماً منشقاً عن جمهورية الصين الشعبية، يجب إعادته للبر الرئيسي.

ورد جيش التحرير الشعبي الصيني على الزيارة المحتملة بإجراء مناورات عسكرية، وتدريبات بالذخيرة الحية، وإرسال طائرات عسكرية بالقرب من الجزيرة، ونشر سفن تابعة للبحرية الصينية في المنطقة لإغلاق المناطق البحرية.

وقام جيش تايوان برفع حالة التأهب.

المصدر | الخليج الجديد