استقبلت رئيسة سنغافورة "حليمة يعقوب"، الخميس، وزير الخارجية القطري الشيخ "محمد بن عبدالرحمن آل ثاني"، وبحثت معه العلاقات الثنائية.

ووفق بيان صادر عن الخارجية القطرية، فقد جرى خلال اللقاء، الذي عقد في جرى اللقاء في العاصمة السنغافورية، استعراض علاقات التعاون الثنائي بين البلدين، وسبل دعمها وتطويرها في شتى المجالات، لاسيما الاقتصادية.

كما جرى خلال اللقاء، "مناقشة استعدادات دولة قطر لاستضافة بطولة كأس العالم 2022، إضافة إلى آخر التطورات في الشرق الأوسط".

ونقل الوزير القطري، تحيات أمير قطر الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني"، لرئيسة وشعب سنغافورة.

كما حمّلت الرئيسة "حليمة" تحياتها للشيخ "تميم"، وعبَّرت عن شكر بلادها لدولة قطر على جهودها في تسهيل إجلاء المدنيين من أفغانستان.

وتعد سنغافورة التي وصلها وزير خارجية قطر الأربعاء، أول محطة في جولة آسيوية، تشمل ماليزيا وفيتنام وكوريا الجنوبية.

وخلال الجولة، يستهدف "بن عبدالرحمن"، فتح آفاق جديدة وتعزيز الشراكة طويلة المدى مع هذه الدول، لا سيما في مجالات الاستثمار والتجارة والطاقة.

وسيبحث وزير الخارجية القطري خلال جولته عدداً من القضايا الإقليمية والدولية وسبل تعزيز التعاون من أجل حلها، وفق "وكالة الأنباء القطرية".

المصدر | الخليج الجديد