أدان الرئيس الأمريكي "جو بايدن"، السبت، "الهجوم الشرس" على الكاتب البريطاني الأمريكي "سلمان رشدي" الذي لا يزال في المستشفى غداة عملية الطعن التي تعرّض لها في ولاية نيويورك.

وأشاد "بايدن" بـ "رشدي"، "لرفضه الترهيب والإسكات"، مؤكدًا أنه وزوجته السيدة الأولى جيل و"جميع الأميركيين وجميع الناس حول العالم" يصلّون من أجل تعافي "رشدي".

وتعرض "سلمان رشدي" للطعن في الرقبة والبطن على المسرح خلال محاضرة في ولاية نيويورك الأمريكية، الجمعة.

وفي آخر تحديث حول الحالة الصحية لـ "سلمان رشدي"، كشف وكيله عن خضوع المجني عليه أمس لعملية جراحية عاجلة.

وقال "أندرو ويلي"، في بيان مكتوب نقلته "فرانس برس": "الأنباء ليست جيدة، ومن المحتمل أن يفقد سلمان إحدى عينيه. أعصاب يديه انقطعت وتعرض كبده للطعن وتضرر".

وأضاف أن "رشدي" الآن تحت جهاز التنفس الصناعي ولا يستطيع التحدث.

المصدر | أ ف ب