الأربعاء 14 سبتمبر 2022 02:45 م

قررت نيابة أمن الدولة العليا في مصر، الأربعاء، إخلاء سبيل أحد الصحفيين بشبكة "الجزيرة" القطرية، بالتزامن مع تواجد رئيس البلاد "عبدالفتاح السيسي" في الدوحة.

وأمرت النيابة بإطلاق سراح الصحفي "أحمد النجدي ابو العلا" (67 عاما)،  المحبوس احتياطيا منذ القبض عليه في أغسطس/آب 2020، لدى وصوله إلى مطار القاهرة لقضاء إجازة اعتيادية مع عائلته، حيث وجهت له السلطات اتهامات بنشر أخبار كاذبة.

ودأبت السلطات على تجديد حبس "النجدي"، رغم سنه المتقدم ومعاناته من أمراض مزمنة، وتجاهل النائب العام طلباته المتكررة لنقله إلى مستشفى على نفقته الخاصة.

ويعاني "النجدي" من مضاعفات مرض السكري وارتفاع الضغط، وقصور في الشريان التاجي وعضلة القلب، وخشونة عامة في المفاصل، وتآكل في غضاريف الرقبة.

كما يشكي الرجل من 4 انزلاقات غضروفية تتطلب الحقن بين الفقرات كل 6 أشهر؛ ليتمكن من الحركة دون مساعدة.

ويحتاج كذلك، وفق محاميه وأسرته، إلى تدخل جراحي عاجل لعملية فتق سري، وإجراء عملية قسطرة في القلب، وزرع بديل لركبته المتآكلة.

وعلى خلفيات تهم متعلقة بـ"نشر أخبار كاذبة" أوقفت السلطات المصرية، خلال العامين ونصف الأخيرين، 4 صحفيين مصريين يعملون لدى شبكة "الجزيرة" هم "هشام عبدالعزيز" (يونيو/حزيران 2019)، و"بهاء الدين إبراهيم" (فبراير/شباط 2020) ، و"أحمد النجدي" (أغسطس/آب 2020)، و"ربيع الشيخ" (أغسطس 2021).

ووصل "السيسي" إلى قطر، الثلاثاء في زيارة تستمر يومين، حيث التقى أمير قطر الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني" وأجرى معه مباحثات تتعلق بتطوير العلاقات بين البلدين ومناقشة صفقات قطرية للاستحواذ على أصول مصرية.

وشهدت الزيارة توقيع عدة اتفاقيات بين الجانبين في المجال الاقتصادي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات