الأربعاء 21 سبتمبر 2022 03:10 م

أعلنت السلطات القطرية، الأربعاء، تعليق دخول جميع الزوار إلى منافذ الدولة البرية والجوية والبحرية، اعتبارًا من 1 نوفمبر/تشرين ثاني المقبل، على أن تستأنف عملية منح التأشيرات للراغبين في زيارة قطر اعتبارًا من 23 ديسمبر/كانون أول 2022.

وجاء الإعلان عن القرار خلال مؤتمر صحفي لوزارة الداخلية القطرية، بينما تستعد البلاد لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة  القدم 2022، والتي تنطلق في 20 نوفمبر.

وأوضحت الداخلية القطرية أنه سيتم السماح بدخول حاملي بطاقة "هيّا" التي تتيح لهم البقاء في الدولة حتى 23 يناير/كانون الثاني 2023.

واستثنت وزارة الداخلية القطرية 3 فئات من إجراءاتها التي أعلنت عنها، والذين يسمح لهم الدخول إلى قطر، حيث شملت المواطنين والمقيمين والخليجيين حاملي البطاقة الشخصية القطرية، وكذلك حاملي تأشيرات الاستقدام الشخصي وسمات العمل، بالإضافة إلى الحالات الإنسانية عن طريق المطار بناء على الموافقات الصادرة من المنصة الرسمية للتقديم.

والثلاثاء، تعهد أمير قطر، الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني"، الثلاثاء، خلال كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، بالترحيب دون تمييز بجميع مشجعي بطولة كأس العالم التي تستضيفها بلاده.

وقال الأمير إن "في هذه البطولة، التي تقام لأول مرة في دولة عربية ومسلمة، ولأول مرة في الشرق الأوسط عموماً، سيرى العالم أن إحدى الدول الصغيرة والمتوسطة قادرة على استضافة أحداث عالمية بنجاح استثنائي، كما أنها قادرة على أن تقدم فضاءً مريحاً للتنوع والتفاعل البناء بين الشعوب".

وأكد أن الشعب القطري سوف يفتح ذراعيه لاستقبال مشجي كرة القدم على اختلاف مشاربهم خلال البطولة، مستشهدا بالآية القرآنية "وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا".

وتنطلق مباريات كأس العالم 2022 يوم الأحد الموافق 20 نوفمبر المقبل، قبل الموعد المحدد لانطلاقها، بمباراة تواجه فيها قطر، المُضيفة للبطولة، الإكوادور.

وكان جدول المباريات الأصلي يقضي بإقامة المباراة في 21 نوفمبر باعتبارها المباراة الثالثة، على أن تكون المباراة الافتتاحية بين السنغال وهولندا في وقت سابق من ذلك اليوم.

وعلى الرغم من ذلك قدم الذراع الإداري للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" مقترحا لتقديم موعد مباراة قطر.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات