الخميس 22 سبتمبر 2022 06:28 ص

حذر الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، من أن العوائق المصطنعة أمام تعاون أنقرة مع واشنطن في مجال الصناعات الدفاعية، تؤثر سلبا في أمن حلف شمال الأطلسي "ناتو".

جاء ذلك في كلمة ألقاها خلال لقائه الأربعاء، عددا من رجال الأعمال الأمريكيين، على هامش مشاركته في أعمال الدورة 77 لاجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في ولاية نيويورك، وفق ما نقلت وكالة "الأناضول" التركية (رسمية).

وأوضح "أردوغان" أن العوائق التي تعرقل التعاون في مجال الصناعات الدفاعية بين أنقرة وواشنطن، ناجمة عن ضغوط بعض اللوبيات، وأن هذا الموقف المتحيز يضر بالمصالح الأمريكية.

وفيما يخص العلاقات التجارية القائمة بين البلدين، قال "أردوغان" إن حجم التبادل التجاري بين البلدين سيصل إلى 100 مليار دولار في وقت قصير، إذا تم الحفاظ على الزخم الحالي بشكل صحيح.

وأضاف: "نريد زيادة كمية الغاز الذي نشتريه من الولايات المتحدة بشروط أفضل في الفترة المقبلة، ونحن على استعداد للتعاون في إيصال الغاز الأمريكي المسال إلى دول المنطقة".

وثارت انتقادات تجاه تركيا داخل الكونجرس الأمريكي على مدى السنوات القليلة الماضية، بعد أن حصلت أنقرة على أنظمة صواريخ دفاعية روسية الصنع، مما أدى إلى فرض عقوبات أمريكية وإبعاد تركيا عن برنامج الطائرات المقاتلة "إف-35".

وربما تعرقل هذه الانتقادات عملية بيع الطائرات "إف-16"، حيث تقدمت تركيا بطلب في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، لشراء 40 طائرة مقاتلة من صنع شركة "لوكهيد مارتن"، ونحو 80 قطعة غيار لتحديث طائرات موجودة لديها بالفعل.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات