مقتل 6 جنود من قوات الانتقالي الجنوبي بتفجير جنوبي اليمن

الأحد 9 أكتوبر 2022 05:48 م

قتل 6 من جنود المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن، جراء تفجير استهدف مركبتهم في محافظة أبين جنوبي البلاد.

جاء ذلك وفق تصريحات "محمد النقيب" المتحدث باسم القوات الجنوبية (تابعة للمجلس الانتقالي الموالي للإمارات).

وقال "النقيب"، إن عبوتين ناسفتين زرعتهما عناصر من تنظيم "القاعدة" انفجرتا في مركبة لقوات المجلس في الطريق العام لمديرية مودية شرق أبين.

وأوضح أن الهجوم أسفر عن مقتل ستة جنود وإصابة اثنين آخرين.

وهذا أول هجوم على القوات الانفصالية هذا الشهر في أبين، بعد هجمات نفذها تنظيم القاعدة الشهر الماضي أسفرت عن مقتل عشرات الجنود.

ووسع المجلس الانتقالي، المدعوم إماراتيا، الشهر الماضي، وجوده في أبين، وقبلها في محافظة شبوة المجاورة، في خطوة قال إنها تهدف لمحاربة "التنظيمات الإرهابية".

وأعلن المجلس الانتقالي، السبت، سيطرة قواته على مركز مديرية المحفد في محافظة أبين جنوبي البلاد، وطرد عناصر تنظيم "القاعدة" منها.

وقال "النقيب": "استكمالا لعملية سهام الشرق وانطلاقا من الالتزام الكامل للقوات المسلحة الجنوبية بتحمل مسؤولياتها الوطنية في مواصلة مكافحة الإرهاب (..) نفذت وحدات قواتنا اليوم المرحلة الرابعة من عملية سهام الشرق".

وفي 22 أغسطس/ آب الماضي، أعلن المجلس الانتقالي، انطلاق عملية عسكرية أسماها "سهام الشرق" لمكافحة ما وصفوه بـ"التنظيمات الإرهابية" في أبين.

وتوجد عناصر من "القاعدة" في عدد من محافظات اليمن خاصة الجنوبية منها، وتشنّ من حين إلى آخر هجمات ضد قوات الجيش والأمن.

وتخضع محافظات جنوبية هي عدن وشبوة وسقطرى ومعظم أبين، إلى سيطرة قوات المجلس الانتقالي، الذي يطالب بانفصال جنوب اليمن عن شماله.

وبجانب الوضع في المحافظات الجنوبية، يشهد اليمن منذ أكثر من 7 سنوات حربا مستمرة بين قوات الحكومة الشرعية ومسحلي جماعة الحوثي المسيطرين على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر 2014.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات

  كلمات مفتاحية

اليمن المجلس الانتقالي الجنوبي محافظة أبين تنظيم القاعدة