موقع عبري: الجيش الروسي يستخدم مسيرات إسرائيلية ضد أوكرانيا

الأربعاء 30 نوفمبر 2022 02:57 م

قال موقع عبري، إن الجيش الروسي يستخدم طائرات مسيرة إسرائيلية الصنع في الحرب ضد أوكرانيا.

وأفاد موقع "إسرائيل ديفينس"، المختص بالشأن العسكري، بأن القوات الأوكرانية أسقطت في أكثر من واقعة، طائرات دون طيار، أطلقتها القوات الروسية، ليتضح لها أنها إسرائيلية الصنع.

تأتي هذه الأنباء بعد الجدل الكبير الذي أثير حول استخدام روسيا طائرات مسيرة إيرانية في أوكرانيا، وما أعقبه من مطالبة كييف بفرض عقوبات على طهران رغم نفي الأخيرة.

وحسب الموقع، لم تحظ مسألة استخدام روسيا مسيرات إسرائيلية بنفس الزخم، مقارنة بما حدث بشأن الطائرات الإيرانية، والتي تعد من مفاجآت الحرب.

إلا أن الموقع أكد أن أكثر من طائرة إسرائيلية دون طيار سقطت في أوكرانيا، كانت قد أُطلقت بوساطة القوات الروسية.

ويجري الحديث عن طائرة من طراز "فوربوست Forpost"، وهو الاسم المُستخدم في الجيش الروسي، إلا أن التقرير أكد أن هذا الاسم أطلقته روسيا على الطائرة الإسرائيلية "سيرشر Searcher"، التي ابتاعتها روسيا من إسرائيل في السنوات الماضية.

وأوضح الموقع أنه في أعقاب اندلاع الحرب بأوكرانيا في فبراير/ شباط الماضي، استخدمت القوات الروسية تلك الطائرات.

وأضاف أن تسريب تلك الحقيقة جاء بعد شهر واحد من الحرب، حين نشر الجيش الروسي فيديو للطائرة المسلحة الإسرائيلية التي يستخدمها.

وفي مارس/ آذار الماضي ، سقطت أولى الطائرات الإسرائيلية في أوكرانيا، وبعدها سقطت أخرى في أوكرانيا، وبالتحديد في يوليو/ تموز الماضي.

وكانت موسكو وتل أبيب توصلتا عام 2009 إلى اتفاق مبدئي يتم بمقتضاه تأسيس خط إنتاج إسرائيلي لهذا الطراز داخل الأراضي الروسية.

ولجات روسيا إلى إسرائيل في البداية، في ظل مشكلات تعانيها تلك الصناعة في روسيا، منها ما تتطلبه من "تصغير" التكنولوجيا، على خلاف الطائرات التقليدية، في وقت تميل فيه الصناعات الروسية العسكرية إلى التصميمات الهندسية الأكبر حجمًا وغير ذلك من العقبات.

ولم يُوقع الاتفاق الرسمي بين البلدين سوى في عام 2011 بعد أن حصلت إسرائيل على الضوء الأخضر من الولايات المتحدة الأمريكية، ومن ثم نقلت شركة إسرائيل لصناعات الجو والفضاء (IAI) المعرفة اللازمة للجانب الروسي، بشأن تدشين خط إنتاج لتصنيع هذا النوع من الطائرات.

وأشار موقع "إسرائيل ديفينس" أيضًا إلى أن الطائرة "سيرشر" سُميت في روسيا "فوربوست"، وأن أحدًا في وزارة الدفاع الإسرائيلية أو الأمريكية (البنتاجون) لم يتخيل يومًا أن تلك الطائرات ستُستخدم في الحرب الروسية على أوكرانيا.

وحسب الموقع، في عام 2016 عادت واشنطن وضغطت على تل أبيب؛ من أجل حثها على وقف مبيعات الطائرات دون طيار والمعرفة الخاصة بها إلى الجيش الروسي، وذلك على خلفية الغزو الروسي لشبه جزيرة القرم، قبلها بعامين، وبالتحديد في مارس 2014.

ووسط استمرار تصاعد حدة الحرب، تتسابق موسكو وكييف للحصول على الأسلحة من الدول الصديقة لكل منهما، رغبة في تحقيق التفوق العسكري.

وتعتبر الطائرات المسيرة من أكثر الأسلحة التي برزت في الحرب نظرا لفعاليتها الكبيرة ومرونتها في الاستخدام.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات

  كلمات مفتاحية

أوكرانيا روسيا الطائرات المسيرة إسرائيل حرب أوكرانيا