الاتحاد الأوروبي يعلن عن عملية عسكرية جديدة بالبحر الأحمر

الاثنين 12 فبراير 2024 04:59 م

أعلن الاتحاد الأوروبي، الاثنين، إطلاق عملية "أسبيدس"؛ لضمان استقرار عمليات الشحن في البحر الأحمر، وسط تصاعد التوتر، وتواصل استهداف الحوثيين للسفن التابعة لدولة الاحتلال الإسرائيلي، والضربات المتبادلة من بريطانيا وواشنطن صوب أهداف الجماعة.

وجاء في بيان نشرته الجريدة الرسمية للاتحاد الأوروبي: "الاتحاد الأوروبي ينشئ عملية أمنية بحرية عسكرية للحفاظ على حرية الملاحة في سياق أزمة البحر الأحمر".

وأضاف البيان: "الغرض من عملية "أسبيدس"؛ هو ضمان الوجود البحري للاتحاد في منطقة العمليات لضمان حرية الملاحة مع هياكل الأمن البحري الأخرى العاملة هناك".

وسيتم تحديد المهام المحددة لبعثة الاتحاد الأوروبي وفقا لقدراتها، وستتألف من مرافقة السفن في منطقة العمليات، ونقل البيانات عن الوضع مع حركة المرور البحرية، وحماية السفن من الهجمات المختلفة مع الامتثال للقانون الدولي.

وبحسب البيان سيكون مقر البعثة في لاريسا باليونان، وتستمر العملية لمدة عام، وستكلف الاتحاد الأوروبي 8 ملايين يورو.

وفي وقت سابق أفادت مجموعة "آر إن دي" (RND) الإعلامية الألمانية أن دول الاتحاد الأوروبي اتفقت على تفاصيل المهمة العسكرية المشتركة لمنع هجمات الحوثيين على السفن المارة عبر البحر الأحمر.

وقالت المجموعة نقلا عن مصادرها الخاصة: "تم الاتفاق رسميا الخميس على مهمة الاتحاد الأوروبي لضمان أمن الشحن التجاري في البحر الأحمر. والغرض من العملية الدفاعية هو حماية السفن من هجمات المليشيات الحوثية".

المصدر | الخليج الجديد

  كلمات مفتاحية

الحوثيون البحر الأحمر الاتحاد الأوروبي عملية أسبيدس