حرب غزة.. بوريل يدعو الولايات المتحدة لإعادة النظر في تزويد إسرائيل بأسلحة 

الاثنين 12 فبراير 2024 05:08 م

دعا مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، الولايات المتحدة إلى إعادة النظر في مساعداتها العسكرية لإسرائيل بسبب سقوط عدد كبير من الضحايا المدنيين جراء العدوان الذي يشنه جيش الاحتلال على قطاع غزة منذ 7 أكتوبر/ تشرين أول الماضي.

جاء في تصريحات للصحفيين في بروكسل، السبت، بعد اجتماع لوزراء التنمية بالاتحاد الأوروبي في بروكسل الإثنين

وأشار بوريل إلى أن الرئيس الأمريكي جو بايدن قال الأسبوع الماضي إن رد إسرائيل على هجوم حماس في 7 أكتوبر/ تشرين أول كان "مبالغا فيه" وأن المسؤولين الأمريكيين قالوا مرارا وتكرارا إن عددا كبيرا للغاية من المدنيين قتلوا في غزة.

وعقب "حسنا، إذا كنت تعتقد أن عددا كبيرا للغاية من الناس يقتلون، فربما يتعين عليك توفير أسلحة أقل من أجل منع مقتل هذا العدد الكبير من الأشخاص".

وأضاف "إذا كان المجتمع الدولي يعتقد أن هذه مذبحة وأن عددا كبيرا جدا من الناس يقتلون فربما يتعين علينا أن نفكر في توفير الأسلحة."

وقبيل الاجتماع المذكور في بروكسل، قال بوريل، إنه يجب أن يستمر الضغط على إسرائيل لمنعها من مهاجمة مدينة رفح جنوب قطاع غزة والتي تؤوي 1.7 مليون فلسطيني وليس لديهم مكان يلجؤون إليه.

وأعرب بوريل عن بالغ قلقه إزاء الوضع الراهن في مدينة رفح، مضيفاً: "نتنياهو (رئيس الوزراء الإسرائيلي) يريد إجلاء 1.7 مليون شخص من رفح دون الإفصاح عن المكان الذي يجب أن يتوجهوا إليه".

وتابع: "علينا فعل شيء غير الإعراب عن قلقنا، والكثير من الناس باتوا يقولون إن تصرفات إسرائيل غير متناسبة وأن عدد القتلى بلغ حداً لا يطاق. حتى الرئيس الأمريكي جو بايدن قال ذلك بالأمس".

ومنذ 129 يوما تشن إسرائيل حربا مدمرة على قطاع غزة خلفت حتى الاثنين "28 ألفا و340 شهيدا و67 ألفا و984 مصابا، معظمهم أطفال ونساء"، بالإضافة إلى آلاف المفقودين تحت الأنقاض، وفق بيانات فلسطينية وأممية، ما أدى إلى محاكمة إسرائيل بتهمة جرائم إبادة لأول مرة منذ تأسيسها.

المصدر | الخليج الجديد+ وسائل إعلام

  كلمات مفتاحية

جوزيب بوريل تزويد إسرائيل بالأسلحة حرب غزة مذبحة غزة