الأربعاء 26 نوفمبر 2014 01:11 ص

حكمت محكمة بحرينية على 12 شخصاً بالسجن حتى 15 سنة، بتهمة المشاركة في عملية هروب من مؤسسة عقابية في وقت سابق هذه السنة.

ووفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية، حكم على سجينين فرا من سجن في أبريل/ نيسان الماضي، بالسجن 15 عاماً، فيما صدرت أحكام بالسجن مدة مماثلة على أربعة من شركائهم في العملية، وحكم على الآخرين بالسجن بين خمس سنوات وسبع.

وكان السجينان الأساسيان خلف القضبان بتهمة المشاركة في الاحتجاجات الشيعية ضد السلطات. وألقي القبض عليهما بعد يومين من هروبهما.

وبدأت حملة احتجاجات شعبية  تصعيداً يوم الإثنين 14/2/2011 م متأثرة بموجة الاحتجاجات العارمة التي اندلعت في الوطن العربي مطلع عام 2011 م وبخاصة الثورة التونسية وثورة 25 يناير المصرية اللتين أطاحتا بالرئيس التونسي زين العابدين بن علي والرئيس المصري حسني مبارك.

 قاد هذه الاحتجاجات المعارضة التي تطالب بإصلاحات سياسية واقتصادية مع العلم انو انتفاضة البحرين لم تبدأ للتو بل هي مستمرة من اكثر 35 سنة و حتى الآن. بلغت خسارة البحرين الاقتصادية بسبب التصعيد في الاحتجاجات 1.4 مليار دولار.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات