الثلاثاء 19 سبتمبر 2017 02:09 ص

واصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة السعودية، «تركي آل الشيخ»، قراراته المفاجئة بإلغاء مسمى «دوري جميل للمحترفين» وتغيره إلى «الدوري السعودي للمحترفين»، كما قرر إلغاء «بطولة كأس ولي العهد» وإطلاق المسمى على بطولة «كأس السوبر».

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده، مساء اليوم الثلاثاء، بقاعة مؤتمرات «مدينة الملك عبدالله الرياضة بجدة – الجوهرة المشعة».

وأصدر «آل الشيخ» 15 قرارا جديدا، على النحو التالي: 

1- إلغاء مسمى دوري جميل وإطلاق اسم الدوري السعودي للمحترفين على مسابقة دوري الأندية الممتازة.

2- رفع مكافآت كأس الملك إلى 10 ملايين ريال للمركز الأول و5 ملايين ريال للمركز الثاني.

3- إلغاء بطولة كأس ولي العهد اعتبارا من الموسم الحالي، وإطلاق مسمى كأس ولي العهد على المباراة التي تجمع بطلي الدوري والكأس (السوبر).

4- إطلاق اسم الأمير فيصل بن فهد على منافسات دوري الدرجة الأولى.

5- تغيير مسمى دوري الأمير فيصل بن فهد لفئة الأولمبي ليصبح الدوري الأولمبي على أن تتم إعادة هيكلة مسابقات الفئات السنية بنهاية الموسم.

6- بناء على ما رفعه رئيس الاتحاد السعودي من تراكم مكافآت الحكام فقد وجه بتشكيل لجنة لوضع الحلول خلال شهر من تاريخه.

7- تم تكليف الاتحاد السعودي لكرة القدم بتقديم دراسة حول إيجاد برنامج متخصص لابتعاث المدربين الوطنيين وفق معايير دقيقة.

8- الموافقة على تسجيل لاعب واحد من مواليد المملكة خلال فترة التسجيل القادمة للموسم الحالي لأندية للمحترفين ولاعبين للأندية الأولى.

9- تشكيل لجنة لحصر المنشآت المتعثرة والمشاريع المتأخرة ومسببات ذلك والآلية المناسبة لمعالجتها خلال 30 يوما.

10- تشكيل لجنة للتحقيق في تسليم بعض المنشآت دون اكتمال أعمال أو ترسية عقود الصيانة وسيتم العمل على ذلك خلال شهر من تاريخه.

11- تقديم دراسة خلال مدة لا تتجاوز 30 يوما حول تحسين بيئة الملاعب وترقيم المقاعد وربطها بالتذاكر الإلكترونية.

12- البدء في دراسة عاجلة لمستشفى الأمير فيصل بن فهد للطب الرياضي وإعادة فتحه وتشغيله والعمل على استقطاب أفضل الكوادر.

13- العمل على إكمال إجراءات إطلاق اتحاد الإعلام الرياضي بهدف تنظيم كل ما يخص هذا الجانب وفقا للائحة المتفق عليها.

14- حث مركز التحكيم الرياضي على سرعة البت في قضية اللاعب عوض خميس وفقا للأنظمة واللوائح المعمول بها في المركز.

15- إحالة قضية انتقال اللاعب محمد العويس إلى هيئة الرقابة والتحقيق وفي ضوء ذلك سيتخذ اتحاد كرة القدم الإجراءات اللازمة.

تجدر الإشارة إلى أن ظهور «تركي آل الشيخ» على الساحة الرياضية السعودية أثار الكثير من الجدل منذ قرر الملك «سلمان بن عبدالعزيز»، إعفاء رئيس الهيئة العامة للرياضة، «محمد آل الشيخ» من منصبه وتعينه بدلا عنه، يوم 6 سبتمبر/أيلول الجاري، في خطوة غير متوقعة.

بدوره قام «تركي آل الشيخ» بالإطاحة بالجهاز الإداري لـ«منتخب السعودية» برغم نجاحه في التأهل إلى مونديال 2018 بروسيا، وقرر تعيين «ماجد عبدالله»، قبل أن يكون له دور في استبدال «بيرت فان مارفيك» المدرب الذي قاد السعودية للعودة إلى «كأس العالم» واستبداله بـ«باوزا».