الثلاثاء 26 سبتمبر 2017 12:09 ص

وقعت سلطنة عمان وإيران، الثلاثاء، اتفاقية تجارية لاستخدام ميناء «صحار» العماني؛ لتعزيز الصادرات الإيرانية  إلى أسواق الولايات المتحدة والصين ودول أمريكا اللاتينية.

وتعهد الجانبان بموجب الاتفاق، بوضع الأساس لتوسيع صادرات إيران إلى الأسواق العالمية، مثل الولايات المتحدة والصين ودول أمريكا اللاتينية، بحسب وكالة أنباء «إيلنا» العمالية الإيرانية.

ومن بين الأهداف الرئيسة للاتفاق، العمل على تمهيد الطريق أمام المصدرين الإيرانيين، للتعاون مع الشركات العمانية واستخدام البنية التحتية والقروض والتسهيلات الجمركية في السلطنة، والاستفادة من إمكانيات ميناء صحار مع مزايا الاتفاقيات الجمركية التفضيلية بين عُمان ودول أخرى، بحسب «إيلنا».

وفى كلمته على هامش توقيع الاتفاقية، قال رئيس غرفة التجارة الإيرانية المشتركة مع السلطنة «محسن راشد الفروخي»، إن «عُمان تعد بديلاً مناسباً للدول الساحلية الخليجية، إذ إنها قريبة جداً من إيران من ناحية الروابط الثقافية والتعاون».

بدوره، أشاد نائب رئيس الغرفة «بيدرام سلطاني»، بالمبادرة، قائلاً: «إنه يمكن توقيع عقود مماثلة بين الهيئات المعنية الأخرى».

ويقع ميناء «صحار» على بعد حوالي 240 كيلومترا شمال مسقط، وبدأت الأعمال الإنشائية فيه عام 1999، إذ بلغت الاستثمارات الحكومية في البنية الأساسية للميناء والمرافق التابعة بنحو 4 مليارات ونصف المليار دولار.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات