الأربعاء 4 أكتوبر 2017 05:10 ص

أكد نائب وزير الخارجية الكويتي «خالد الجارالله» أن «دولة الكويت على أهبة الاستعداد لاحتضان القمة الخليجية المقرر عقدها في ديسمبر/كانون الأول المقبل» معرباً عن تمنياته أن «تعقد في موعدها المقرر».

وذكر «الجارالله» في تصريح للصحفيين على هامش احتفالية السفارة الألمانية لدى دولة الكويت بمناسبة اليوم الوطني لجمهورية ألمانيا الاتحادية أنه «ليس هناك اتصالات مع رؤساء دول مجلس التعاون بشأن انعقاد القمة، لكن من الطبيعي أن نكون على أهبة الاستعداد لها ونتمنى أن تعقد في موعدها».

ورداً على سؤال حول آخر المستجدات بشأن الوساطة الكويتية لحل الخلاف الخليجي، أكد أن «الوساطة الكويتية مستمرة وستتواصل إلى أن نصل لنهاية سعيدة لهذا الخلاف المؤسف».

وتعصف بالخليج أزمة بدأت، في 5 يونيو الماضي، إثر قطع كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر؛ وتثار مخاوف حول تأثير الأزمة الخليجية على انعقاد القمة الخليجية المرتقبة.

وحول الزيارة المرتقبة التي سيقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك «سلمان بن عبدالعزيز» إلى روسيا، أوضح «الجارالله» أنها زيارة «تاريخية ومهمة»، إذ إنه «للمرة الأولى يزور روسيا ملك من المملكة العربية السعودية الشقيقة»، مبيناً أن «هناك مصالح مشتركة كبيرة تجمع الجانبين وهذه الزيارة تصب في مصلحة البلدين واستقرار المنطقة وازدهارها».

ويتوجه العاهل السعودي إلى روسيا، الخميس؛ تلبيةً لدعوة من «بوتين».

وقال بيان سعودي رسمي: «سيتم خلال الزيارة بحث العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها في العديد من مجالات التعاون». وتابع: «علاوة على بحث القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك».

ويعد الملك سلمان هو أول عاهل سعودي يزور روسيا في تاريخ المملكة.