السبت 7 أكتوبر 2017 10:10 م

ألقت قوات من الشرطة السعودية، الأحد، القبض على أشهر «مفحط» في منطقة عسير.

وقالت مصادر أمنية قولهم إن فرق البحث بإدارة المرور التابعة لمنطقة عسير جنوبي المملكة، ألقت القبض على أحد مواطنيها في العقد الثاني من العمر، والذي اشتهر بالاسم الحركي «غليصوه» بين شباب المنطقة.

وأوضحت المصادر أن الرجل العشريني، كان يرتكب مخالفات «التفحيط» بسيارة غير من معالمها، وأزال لوحاتها لعدم الاستدلال عليها.

واكتشفت السلطات الأمنية أن السيارة التي كانت مستخدمة في التفحيط، مسروقة، ويوجد تعميم عليها منذ 4 أشهر.

كما كشف مصدر صحيفة «سبق» السعودية، أن فرق البحث بشعبة السير في أبها ضبطت مواطنا في العقد الثاني من العمر كان قد ارتكب مخالفات التفحيط بمنطقة عسير، حيث قام بتغيير معالم المركبة وإزالة لوحاتها لعدم الاستدلال عليها من قِبل الجهات الأمنية.

وأشار إلى أنه وبجهود ومتابعة بحث المرور بالمنطقة، تم إلقاء القبض عليه وإيقافه بالقوة الجبرية بعد رفضه الوقوف.

وأضاف أن المفحط وبعد التحقيق معه تمّت إحالته إلى الجهة المعنية لإصدار العقوبات اللازمة تجاهه.

وبين أن عملية ضبط المفحط تأتي في إطار الجهود الحثيثة التي تبذلها «بحث المرور» بمنطقة عسير؛ للقضاء على ظاهرة التفحيط.

وقال: «البحث مازال جاريا عن بعض المخالفين الذين تم رصدهم وتصويرهم في مواقع التفحيط المختلفة».

ورصدت سلطات المرور بالمملكة العربية السعودية خلال العام الهجري الماضي أكثر من 15 ألف مخالفة تفحيط تورط فيها سعوديون ومقيمون، فيما نظرت المحاكم 449 قضية خلال الأعوام الخمسة الماضية.

وكان مجلس الوزراء السعودي قد أصدر الشهر الماضي قررات عدة، تطرقت إلى التفحيط بعقوبات صارمة، حيث عاقبت المفحط في المرة الأولى بحجز المركبة (15 يوما)، وغرامة مالية مقدارها 20 ألف ريا ، ومن ثم يحال إلى المحكمة المختصة للنظر في تطبيق عقوبة السجن في حقه.

وفي المرة الثانية يتم حجز المركبة لمدة شهر، وغرامة مالية مقدارها أربعون ألف ريال، ومن ثم يحال إلى المحكمة المختصة للنظر في تطبيق عقوبة السجن في حقه، أما في المرة الثالثة حجز المركبة، وغرامة مالية مقدارها ستون ألف ريال، ومن ثم يحال إلى المحكمة المختصة للنظر في مصادرة المركبة أو تغريمه بدفع قيمة المثل للمركبة المستأجرة أو المسروقة وسجنه.

وتستثنى من عقوبتي الحجز أو المصادرة الواردتين في هذه المادة المركبات المستأجرة والمركبات المسروقة.