السبت 6 يناير 2018 06:01 ص

توقع وزير الاقتصاد التركي «نهاد زيبكجي»، وصول متوسط النمو الاقتصادي الإجمالي للبلاد خلال 2017 إلى 7%، وأن تأتي بلاده في صدارة الدول الأكثر نموا في العالم.

جاء ذلك في كلمة ألقاها «زيبكجي»، السبت، خلال افتتاح مجمع رياضي بقضاء «باموق قلعة» في ولاية دنيزلي جنوب غربي البلاد.

ولم تعلن تركيا رسميا حتى الآن معطيات بشأن حجم النمو الاقتصادي الإجمالي خلال العام الفائت، إلا أن أرقاما سجلها الربع الثالث من 2017، رفعت من توقعات حجم النمو في تركيا خلال العام بكامله.

وقال الوزير إن «متوسط النمو الاقتصادي لتركيا نهاية العام المنصرم سيكون عند 7%، وسيواصل صدارته للدول الأكثر نموا»، متوقعا أن يواصل اقتصاد البلاد في 2018 تسجيل أرقام قياسية.

وأفاد «زيبكجي» بأنه ذكّر مطلع العام الماضي بأن الاقتصاد التركي سيكون في صدارة الدول الأكثر نموا.

ولفت إلى أن نسبة النمو لتركيا «بلغت 11.1% في الربع الثالث من 2017، رغم توقعات وكالات التصنيف العالمية بأن تبقى هذه النسبة عند 2 أو 2.5% فقط، وفي أحسن الأحوال رفعوها إلى 5%».

وشهد الاقتصاد التركي انكماشا بنسبة 4.7% في 2009، ليحقق بعدها نموا بمعدل 6.8% خلال الفترة الممتدة بين 2010 ـ 2016.

وتخطى النمو حينها معدل النمو لبلدان الاتحاد الأوروبي البالغ 1.4%، ودول مجموعة العشرين الاقتصادية البالغ 3% خلال الفترة المذكورة.

وأعلى نسبة نمو حققها الاقتصاد التركي خلال تلك الفترة كانت في 2011، بنسبة 11.1%، وأدنى نسبة نمو كانت عام 2016 الذي شهد محاولة انقلاب فاشلة، إذ بلغت النسبة آنذاك 2.3%.