الجمعة 12 يناير 2018 12:01 ص

أفتى الرئيس العام لـ«هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر» في السعودية، «عبدالرحمن السند»، بجواز ذهاب المرأة إلى النوادي والصالات الرياضية من أجل ممارسة التمارين على أنغام الموسيقى؛ إذا كان هناك ضرورة لذلك مثل معاناتها من مرض ما.

جاء ذلك في رده على سؤال من إحدى المتابعات خلال مشاركته في حلقة من برنامج «يستفتونك» على قناة «الرسالة» السعودية.

إذ ورد سؤال من إحدى المتابعات أرادت معرفة ما إن كان يُسمح لها بممارسة الرياضة في صالات رياضية على أنغام الموسيقى، لافتة إلى أنها مضطرة للذهاب إلى مثل هذه الصالات نظرا لمعاناتها من مشكلات صحية.

وأجاب الشيخ «السند» قائلا: «يجوز هذا إذا كانت مريضة كما تقول، وتحتاج إلى هذه التمارين الرياضية والأحمال التي تحتاجها لصحتها».

وأضاف مخاطبا السائلة: «عليها أن تناصح أهل هذا النادي، وتناصحهم بترك هذا الأمر (تشغيل الموسيقى) إذا كانوا مسلمين فإذا استجابوا فالحمد لله، وإلا فلها أن تضع على أذنيها من السماعات الخاصة بالجوال وتستمع إلى شيء يفيدها، وبذلك تنفك عن الاستماع إلى الموسيقى وبذلك لا يضرها شيء».

تجدر الإشارة إلى أن أن المستثمر السعودي في قطاع الرياضة، «عبد الملك الحقباني»، أعلن، مؤخرا، عن خطة للتوسع في إنشاء الصالات الرياضية المخصصة للنساء، ليصل عددها خلال عام 2018 إلى 35 صالة. 

ويأتي ذلك بعد أن أقرت السلطات السعودية في 2017، حصص تربية رياضية في مدارس التعليم العام للبنات؛ ما دعا بعض الجامعات لافتتاح أقسام للتربية البدنية.

وأشار «الحقباني»، في تصريحات لصحيفة «المدينة» السعودية، إلى أن الأشهر المقبلة ستشهد انطلاقة حقيقية في افتتاح الصالات الرياضية النسائية تشمل جميع مدن المملكة. 

ولفت إلى أنه تم بالفعل افتتاح صالات رياضية نسائية في مدن الرياض (وسط) والدمام والجبيل (شرق)، وبدأت النساء الاستفادة منها.