السبت 25 أبريل 2015 12:04 ص

لقي 4 عناصر من قوات الأمن العراقية على الاقل، اليوم السبت، مصرعهم في ثلاث هجمات نفذها انتحاريون عند معبر طريبيل الحدودي بين العراق والأردن في محافظة الأنبار، بحسب ما أفاد مسؤولون.

وقال رئيس مجلس محافظة الأنبارالعراقية، «صباح كرحوت» أن 3 انتحاريين يقودون عربات مفخخة، هاجموا 3 نقاط تفتيش متتالية عند المعبر. مشيرا إلى أن الهجمات قد أسفرت عن مقتل ضابط برتبة نقيب في الشرطة، وثلاثة جنود أخرين على الأقل، وإصابة 8 من عناصر الامن.

من ناحيته، أكد معاون مدير المعبر «خالد علوان» وضابط برتبة عقيد في الجيش حصول الهجمات الثلاث. كما اتهم الضابط الذي رفض كشف اسمه، تنظيم «الدولة الإسلامية» الذي يسيطر على مساحات واسعة من الانبار، بالوقوف خلف الهجمات.

يشار إلى أن تنظيم «الدولة الإسلامية» أعلن مسؤوليته عن التفجير، ونشر عبر حسابات عناصره على تويتر، أسماء وصور منفذي العملية، وهم فرنسي، وبلجيكي، وسنغالي.

جدير بالذكر أن معبر طريبيل هو المنفذ البري الوحيد الذي يربط العراق بالأردن. وذلك في الوقت الذي يسيطر فيه تنظيم «الدولة الإسلامية» على مساحات واسعة من الأنبار، كبرى محافظات العراق التي تتشارك حدودا مع سوريا والأردن والسعودية.

في غضون ذلك، أكد مسؤول أردني أن بلاده تعزز من تواجد قوات الأمن عند معبر طربييل الحدودي مع العراق، بعد تفجيرات 3 سيارت مفخخة على الجانب العراقي، اليوم السبت.