الاثنين 26 مايو 2014 08:05 ص

الأناضول - الخليج الجديد

مازال الغموض يسيطر علي حادثة مصرع الناشط البحريني «علي فيصل العكراوي»، والذى توفي إثر انفجار غامض فى العاصمة البحرينية المنامة، الجمعة 16مايو/أيار.

من جانبها قالت وزارة الداخلية البحرينية، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إنه تم سماع دوي انفجار في منطقة سترة (جنوبي العاصمة المنامة)، وانتقلت الدوريات للموقع ورصدت أشخاصا يقومون بنقل مصاب وتضرر سيارة وجدار منزل جراء الانفجار، قبل أن تفيد غرفة العمليات الرئيسية بتلقيها بلاغا بوصول مصاب بحالة حرجة إلى مستشفى السلمانية ووفاته في وقت لاحق.

وذكرت وسائل إعلام محلية فى تغطيتها للحادث أن المتوفى كان مطاردا من قبل الأمن منذ فترة، كما أصدرت جمعية «الوفاق» الشيعية المعارضة، بيان تعزية لأسرة المتوفى، واصفة الحادث «بالجلل». بحسب وكالة الأناضول.

وتشهد البحرين حركة احتجاجية بدأت في 14 فبراير/شباط 2011 تقول السلطات إن جمعية «الوفاق» تقف وراء تأجيجها، بينما تقول «الوفاق» إنها تطالب بتطبيق نظام ملكية دستورية حقيقية في البلاد وحكومة منتخبة، معتبرة أن سلطات الملك المطلقة تجعل الملكية الدستورية الحالية "صورية".