الأربعاء 20 مارس 2019 07:03 ص

قالت لجنة أطباء السودان المركزية، الإثنين، إن ﺍﻟﺴﻴﺪﺓ "ﺍﻟﻜﻨﻴﻨﺔ ﺃﻳﻮﺏ ﻋﻠﻲ" البالغة 95 عاما، توفيت ﺍﻟﺠﻤﻌﺔ 15 ﻣﺎﺭﺱ/آذار 2019، ﻣﺘﺄﺛﺮﺓ ﺑﻤﻀﺎﻋﻔﺎﺕ ﺃﺯﻣﺔ ﺭﺑﻮ ﺣﺎﺩة ﺇﺛﺮ ﻣﻘﺬﻭﻓﺔ ﻏﺎﺯ ﻣﺴﻴﻞ ﻟﻠﺪﻣﻮﻉ ﻗﺬﻓﺖ ﻓﻲ ﻣﻨﺰﻟﻬﺎ بضاحية بري شرقي العاصمة الخرطوم.

وأشارت اللجنة في بيان صحفي إلى أنها ظلت تتحرى ﻃﻴﻠﺔ ﺍﻟﻴﻮﻣﻴﻦ ﺍﻟﻤﺎﺿﻴﻴﻦ ﻟﻠﺘﺄﻛﺪ ﻣﻦ ﺳﺒﺐ ﺍﻟﻮﻓﺎﺓ، إلى أن توصلت إلى النتيجة اليوم.

وأضاف بيان اللجنة: "لقد استمرت اللجنة في تحرياتها طيلة اليومين الماضيين للتأكد من سبب الوفاة وتوصلت اليوم إلى أن السبب الرئيس في ارتقاء روح الأم والجدة الكنينة أيوب علي هو الغاز المسيل للدموع الذي سبب لها أزمة ربو حادة ما أدى لتعرضها لتحمض استقلابي حاد نتيجة إجهاد أنسجة عضلات التنفس المساعدة".

وأكدت اللجنة طبقا للبيان أن حالة الجدة "الكنينة" لم تكن هي الأولى، حيث إن إستخدام الغاز المسيل للدموع بإفراط في الأماكن المأهولة بالسكان أدى من قبل لكثير من حالات المضاعفات خاصة لدى الأشخاص المصابين بأمراض الجهاز التنفسي.

ويشهد السودان موجة احتجاجات اندلعت في 19 من ديسمبر/كانون الثاني الماضي منددة بغلاء الأسعار والمعيشة وتردي الأوضاع الاقتصادية، امتدت للمطالبة بإسقاط نظام الرئيس "عمر البشير" من السلطة التي تسلمها عبر انقلاب عسكري في العام 1989.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات