الاثنين 8 يوليو 2019 11:18 ص

قال رئيس المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان "عبدالفتاح البرهان"، إن التوقيع على اتفاق الانتقال السياسي مع قوى إعلان "الحرية والتغيير"، سيتم نهاية الأسبوع الجاري. 

وأضاف "البرهان" في حديث لصحيفة "الشرق الأوسط"، أن اللجنة القانونية المعنية بإحكام صياغة الوثيقة المتفق عليها تقوم بتحديد هياكل الحكم، معربا عن رغبته في الشراكة مع الحركة الاحتجاجية. 

وتابع: "أشياء حدثت أبعدتنا عن بعضنا بعضا... لكن الآن عدنا للعمل شركاء، ونعمل بثقة كبيرة لنعبر بالبلاد إلى بر الأمان والتأسيس لسودان المستقبل".

من جانبه، أكد المتحدث باسم "الحرية والتغيير"، "خالد بحر" أن التوقيع على الاتفاق سيتم في غضون أسبوع، رغم أنه لا يعبر عن طموحات الشعب السوداني لكنه خطوة إلى الأمام.

وينص الاتفاق على تشكيل مجلس سيادي يحكم البلاد 39 شهرا، ويتيح للمجلس العسكري الحكم 21 شهرا قبل أن تتسلم المعارضة المدنية الحكم لمدة 18 شهرا.

ويعد اتفاق الخرطوم خطوة مهمة في سبيل تخفيف التوتر في البلاد منذ مقتل عشرات المحتجين أوائل يونيو/حزيران الجاري.

المصدر | الخليج الجديد + الشرق الأوسط