الأحد 14 يوليو 2019 03:55 م

قال الرئيس الإيراني "حسن روحاني" إن بلاده مستعدة لإجراء محادثات مع الولايات المتحدة، إذا رفعت واشنطن العقوبات عنها وعادت إلى الاتفاق النووي المبرم عام 2015 الذي انسحبت منه العام الماضي.

وقال "روحاني" في كلمة أذاعها التليفزيون الرسمي، الأحد: "نؤمن دائما بالمحادثات... إذا رفعوا العقوبات وأنهوا الضغوط الاقتصادية المفروضة وعادوا إلى الاتفاق، فنحن مستعدون لإجراء محادثات مع أمريكا اليوم والآن وفي أي مكان".

جاء ذلك فيما أكدت فرنسا وبريطانيا وألمانيا في بيان مشترك، التزامها بالاتفاق النووي مع إيران، معبرة عن قلقها من مخاطر انهياره.

وقال الرئيس الأمريكي، "دونالد ترامب"، في وقت سابق، إن إيران تلعب بالنار، وذلك بعدما قالت طهران إنها تجاوزت حد مخزون اليورانيوم المخصب المسموح لها بموجب الاتفاق النووي الموقع مع القوى العالمية في 2015.

وأكّد البيت الأبيض أن الولايات المتحدة "لن تسمح أبدا" لإيران بتطوير أسلحة نووية، بعد أن أعلنت طهران أنها تجاوزت سقف مخزونها من اليورانيوم المخصب المنصوص عليه في الاتفاق النووي لعام 2015.

وأفاد بيان للمتحدثة باسم البيت الأبيض، "ستيفاني غريشام": "ستستمر أقصى الضغوط على النظام الإيراني حتى يغير قادته مسارهم (...) والولايات المتحدة وحلفاؤها لن يسمحوا أبدا لإيران بتطوير أسلحة نووية".

المصدر | الخليج الجديد + وكالات