الخميس 25 يوليو 2019 05:01 م

قرر الاتحاد الأوروبي، إضافة كرة القدم الاحترافية، لقائمة المؤسسات الخاضعة للرقابة، بسبب مخاطر عمليات غسيل الأموال، التي تشهدها اللعبة.

وأوضحت المفوضية الأوروبية الأربعاء: "انعدام الشفافية في كرة القدم، خلق أرضا خصبة لاستخدام الموارد غير القانونية".

وأضافت: "يتم استثمار مبالغ مالية مشكوك فيها دون عائد أو ربح مالي واضح يمكن تفسيره في هذه الرياضة".

وبحسب صحيفة "فاينانشيال تايمز"، فإن كرة القدم وضعت ضمن 47 قطاعا، معرضة للتعاملات غير القانونية، كما تشمل الإضافات الجديدة الأخرى على القائمة المناطق التي يمكن فيها استيراد البضائع وإعادة تصديرها دون الحاجة إلى دفع الضرائب أو الرسوم الجمركية، بالإضافة لعمليات إصدار تأشيرات السفر غير القانونية، وأجهزة الصراف الآلي.

المصدر | الخليج الجديد