الأحد 28 يوليو 2019 04:51 م

ذكر نجل الداعية الإسلامي السعودي البارز "سلمان العودة"، أن محكمة سعودية أجلت، الأحد، إلى ديسمبر/كانون الأول محاكمة والده الذي قد يواجه عقوبة الإعدام في اتهامات تتعلق بالإرهاب.

وطالب النائب العام السعودي بتطبيق أقصى عقوبة على "العودة" في جلسة سرية عقدت في شهر مايو/أيار الماضي في تهم من بينها "نشر الفتنة والتحريض على الحاكم".

و"العودة" داعية عمره 62 عاما ويتابعه جمهور كبير على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال "عبدالله العودة" المقيم في الولايات المتحدة لـ"رويترز" عن جلسة الأحد: "بعد الانتظار 5 ساعات، أجلوا حتى ديسمبر".

و"العودة" واحد من بين عشرات من علماء الدين والناشطين والمفكرين الذين تم اعتقالهم منذ تولى ولي العهد السعودي الأمير "محمد بن سلمان" منصبه في عام 2017.

وانتقدت منظمة العفو الدولية، الجمعة، المحاكمة ووصفتها بأنها "صورية"، ودعت السلطات السعودية إلى إطلاق سراح "العودة" وإسقاط كل الاتهامات الموجهة ضده.

وقالت مديرة البحوث للشرق الأوسط في منظمة العفو الدولية "لين معلوف" في بيان إن "العودة" "مر بمحنة مروعة بما في ذلك الاحتجاز لفترة طويلة قبل المحاكمة والحبس الانفرادي لأشهر وغيره من سوء المعاملة، وكلها انتهاكات صارخة لحقه في محاكمة عادلة".

وتصدر وسم "سننقذ سلمان العودة" قائمة الوسوم الأكثر تداولا في السعودية، قبيل استئناف محاكمة الداعية السعودي البارز، ولقي الوسم تفاعلا كبيرا من قبل الناشطين السعوديين والعرب، واستقطب كتابا وسياسيين، أعلنوا تضامنهم مع "العودة"، ضد المحاكمة الجائرة، والتهديد الذي يواجهه والأنباء عن قرب إعدامه.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز