الثلاثاء 30 يوليو 2019 01:56 م

قالت السفارة الأمريكية في برلين، الثلاثاء إن الولايات المتحدة طلبت رسميا من ألمانيا الانضمام إلى فرنسا وبريطانيا في مهمة تأمين سلامة الملاحة بمضيق هرمز.

وقالت متحدثة باسم السفارة "طلبنا رسميا من ألمانيا الانضمام إلى فرنسا والمملكة المتحدة للمساعدة في تأمين مضيق هرمز والتصدي للاعتداءات الإيرانية. أكد أعضاء الحكومة الألمانية على ضرورة حماية حرية الملاحة... سؤالنا هو: من سيحميها؟".

وكانت هناك فكرة إنشاء قوة بحرية أوروبية طرحتها بريطانيا، ولا تزال المحادثات حول تنفيذ مثل هذه المهمة سارية. وتتراوح الخيارات بين مهمة مراقبة بحتة ومرافقة عسكرية للسفن التجارية.

ولم تستبعد وزيرة الدفاع الألمانية الجديدة، "أنيغريت كرامب-كارنباور"، بصورة مبدئية مشاركة قوات بلادها في مهمة حماية أوروبية في الخليج. بينما طلب وزير الخارجية الألماني "هايكو ماس" المزيد من الإيضاحات حول شكل هذه المهمة قبل اتخاذ قرار بشأن المشاركة.

ويأتي ذلك بعد أن بلغت حرب الناقلات بين بريطانيا وإيران ذروتها، إثر احتجاز قوات إيرانية خاصة ناقلة ترفع علم بريطانيا في مضيق هرمز، أهم ممر مائي لشحنات النفط في العالم.

وجاء ذلك بعد أسبوعين من احتجاز قوات بريطانية ناقلة نفط إيرانية بالقرب من جبل طارق للاشتباه في أنها تنتهك عقوبات الاتحاد الأوروبي على سوريا.

المصدر | الخليج الجديد