السبت 3 أغسطس 2019 01:18 م

تعهد وزير التموين المصري، "السيد مصيلحي" بأن وزارته لن تحذف أي مواطن غير مستحق للدعم في المرحلة الرابعة إلا نهاية الشهر الجاري، بعد الانتهاء من فحص جميع التظلمات المقدمة.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي للوزير، السبت، كشف خلاله أن موزانة الوزارة بلغت العام الماضي 86 مليار جنيه(5 مليار دولار)، وتبلغ العام الحالي 89 مليار جنيه(5.2 مليار دولار).

وشدد الوزير على أن "أي حديث عن رفع الدعم كلام فارغ وملوش لازمة (ليس له أي فائدة".

واعتبر أن المطلوب الآن هو إدارة الموازنة وهي 89 مليار جنيه، بشكل جيد لوصول الدعم لمستحقيه، وهو ما تهدف له وزارة التموين خلال الفترة الحالية.

وأشار إلى أن الوزارة مستمرة في تنقية بطاقات التموين وفقا لمحددات العدالة الاجتماعية، والنظر فى من يملك 15 فدانا من الأراضى الزراعية، أو من يدفع ضرائب تصل إلى 100 ألف جنيه (5.9 مليار دولار).

وشملت كذلك محددات الوزارة كل من يمتلك أكثر من سيارة موديل 2011 فأكثر، أو من لديه أبناء فى مدارس خاصة بمصروفات تصل إلى 30 ألف جنيه (1.7 ألف دولار).

 وأطلقت الحكومة المصرية حملة واسعة لإلغاء الدعم عن المواطنين الذين وصفتهم بـ"غير المستحقين" وذلك في إطار مساعي الحكومة لخفض الدعم ضمن إجراءات الإصلاح الاقتصادي التي تنتهجها مصر بإشراف صندوق النقد الدولي.

لكن تلك الإجراءات الحكومية قوبلت باستنكار واسع في أوساط من شملهم إلغاء الدعم، معتبرين أن إجراءات الإصلاح الاقتصادي التي أطلقت موجات غلاء غير مسبوقة كانت تستدعي زيادة الدعم لا إلغاءه.

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات