الأربعاء 21 أغسطس 2019 06:26 م

قال المتحدث باسم الرئاسة التركية "إبراهيم قالن"، إن الجنود الأتراك والأمريكيين سيسيرون قريبا دوريات مشتركة شرق نهر الفرات في سوريا.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي عقب اجتماع الفريق الرئاسي في العاصمة أنقرة، الأربعاء: "سنرى خطوات ملموسة في الأسابيع المقبلة. ستبدأ قريبا دوريات مشتركة للقوات التركية والأمريكية شرق الفرات".

وعن المنطقة الآمنة المزمع تأسيسها شرقي الفرات، قال "قالن" نتطلع "لأن تكون المنطقة الآمنة تحت سيطرة تركيا، وأن الجدول الزمني المتفق عليه بين تركيا والولايات المتحدة يسير وفق المتفق عليه.

ولفت إلى أن "الرئيس أردوغان سيجري بشأن المنطقة الآمنة، اتصالا هاتفيا مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب في أقرب وقت ممكن".

وفي 7 أغسطس/آب توصلت أنقرة وواشنطن لاتفاق يقضي بإنشاء "مركز عمليات مشترك" في تركيا خلال أقرب وقت، لتنسيق وإدارة إنشاء المنطقة الآمنة شمالي سوريا.

وجدد "قالن" دعوته للجانب الروسي والنظام السوري، بضرورة وقف الهجمات على إدلب، والالتزام باتفاقية مناطق خفض التصعيد.

وأوضح "قالن" أن الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" سيجري قريبا اتصالا هاتفيا مع نظيره الروسي "فلاديمير بوتين" بشأن الهجمات على إدلب.

وردا على ادعاءات حول عزم تركيا تغيير أماكن نقاط المراقبة التركية في إدلب، قال "قالن": "هذه الادعاءات عارية عن الصحة، ونحن نواصل التشاور مع الروس من أجل تعزيز قوة نقاط المراقبة في المحافظة".

المصدر | الخليج الجديد + وكالات