الأحد 25 أغسطس 2019 03:16 م

نجح فريق مانشستر سيتي في استعادة توازنه والعودة إلى طريق الانتصارات، بعدما حقق فوزاً كبيراً على مضيفه بورنموث، بنتيجة 3-1، على ملعب "فيتنس فيرست"، ضمن منافسات الجولة الثالثة من الدوري الإنجليزي الممتاز "بريميرليغ"، موسم 2019-2020.

وبدأ مان سيتي المباراة بتشكيل مكون من "إيديرسون - أوتاميندي - ووكر - لابورت – زينتشينكو - دافيد سيلفا - جوندوجان - كيفن دي بروين - برناردو سيلفا - أغويرو – ستيرلينغ".

فيما دفع بورنموث بتشكيل يضم "رامزديل - دانيلز - سميث - كوك - أكي – ميفام - فريزر - ليرما - بيلينج - ويلسون – كينج".

وافتتح السيتيزن التسجيل عند الدقيقة 15 من زمن الشوط الأول، عن طريق هدافه الأرجنتيني "سيرجيو أغويرو"، بعدما تلقى تمريرة أرضية داخل منطقة الجزاء فشل مدافعي أصحاب الأرض في إبعادها، ليسددها لداخل الشباك.

وعند الدقيقة 43 من الشوط ذاتها، عزز "ستيرلينغ" من تقدم الضيوف بهدف ثاني أحرزه بعدما تلقى تمريرة بينية انفرد على أثرها بحارس المرمى، قبل أن يدخلها إلى الشباك بسهولة.

وقبل نهاية الشوط الأول بثوان قليلة، وبالتحديد عند الدقيقة 45+3، قلص بورنموث النتيجة بإحراز الهدف الأول من ركلة حرة مباشرة سددها "هاري ويسلون" بطريقة رائعة.

وفي الشوط الثاني، وعند الدقيقة 64، عاد الأرجنتيني المتألق "أغويرو"، ليضيف الهدف الثاني له والثالث لمانشستر سيتي.

وشهدت المباراة تحقيق البلجيكي "كيفن دي بروين"، نجم مانشستر سيتي، رقمًا مميزًا، بعدما بات أسرع لاعب يقدم 50 تمريرة حاسمة في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز.

وحقق "دي بروين" إنجازه خلال 123 مباراة، ويليه في المركز الثاني الألماني "مسعود أوزيل" بـ141 مباراة.

وكان مانشستر سيتي قد سقط في فخ التعادل الإيجابي، بالجولة الماضية، أمام توتنهام هوتسبير، بنتيجة 2-2.

وبفوزه اليوم، رفع حامل اللقب رصيده إلى 7 نقاط، احتل بها المركز الثاني، بفارق نقطتين عن المتصدر ليفربول، في المقابل تجمد رصيد بورنموث عند 4 نقاط.

المصدر | الخليج الجديد