الجمعة 30 أغسطس 2019 07:50 م

أصدر العاهل السعودي الملك "سلمان بن عبدالعزيز"، الجمعة، عددًا من الأوامر الملكية، تضمنت تعيين رئيس جديد للديوان الملكي، وإنشاء وزارة للصناعة والثروة المعدنية، وهيئة للبيانات والذكاء الاصطناعي.

ووفق ما نقلت وكالة الأنباء السعودية "واس"، فقد أمر العاهل السعودي، بتعيين "فهد بن محمد العيسى" رئيساً للديوان الملكي بمرتبة وزير.

و"فهد العيسى"، كان مديرا لمكتب ولي العهد وزير الدفاع الأمير "محمد بن سلمان"، منذ يناير/كانون الثاني 2015.

وتضمن الأمر الملكي، إعفاء "عقلاء بن علي العقلاء"، من منصبه كنائب لرئيس الديوان الملكي.

كما تقرر تعيين "بندر محمد بندر العيبان"، مستشاراً في الديوان الملكي، بمرتبة وزير.

وفي أمر ملكي آخر، تقرر إنشاء وزارة باسم "الصناعة والثروة المعدنية"، وتعيين "بندر إبراهيم الخريف" وزيرا لها.

ومن المقرر أن ينقل للوزارة الجديدة الاختصاصات والمهمات والمسؤوليات المتعلقة بقطاعي الصناعة والثروة المعدنية، على أن تبدأ أعمالها في بداية العام المالي المقبل.

كما أمر الملك "سلمان"، بتعديل اسم "وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية"، ليكون "وزارة الطاقة".

وصدر أمر ملكي، بتحويل هيئة تطوير مدينة الرياض إلى هيئة ملكية باسم الهيئة الملكية في الرياض.

ومن المقرر أن يكون للهيئة مجلس إدارة برئاسة نائب رئيس مجلس الوزراء، على أن تكون أعضاء مجلسها من أمير منطقة الرياض، ووزير الداخلية، ونائب أمير منطقة الرياض، ووزير التجارة والاستثمار، ووزير الشؤون البلدية والقروية، ووزير البيئة والمياه والزراعة رئيس مجلس إدارة شركة المياه الوطنية، ووزير المالية، ووزير الاتصالات وتقنية المعلومات، ووزير النقل، ووزير الاقتصاد والتخطيط، ووزير الصناعة والثروة المعدنية، وأمين منطقة الرياض، ورئيس مجلس إدارة الشركة السعودية للكهرباء.

وفي أمر ملكي آخر، تقرر تحويل تحويل اسم ديوان المراقبة العامة إلى الديوان العام للمحاسبة.

وأمر الملك السعودي أيضا، بإعفاء "خالد بن عبدالمحسن المحيسن" من منصبه كرئيس للهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، وقرر تعيين "مازن إبراهيم الكهموس" رئيساً جديدا للهيئة بمرتبة وزير.

ووفقا لأمر ملكي آخر، فقد تقرر تعيين "عواد العواد" رئيساً لهيئة حقوق الإنسان، بمرتبة وزير.

كما تقرر إعفاء "تماضر بنت يوسف الرماح"، نائبة وزير العمل والتنمية الاجتماعية من منصبها، وتعيين "ماجد بن سالم الغانمي" بدلا منها.

وأعفى العاهل السعودي أيضا، "خليل بن مصلح الثقفي"، الرئيس العام للهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة من منصبه، وأمر بتعيين "عبدالله بن شرف الغامدي"، مديرا لمركز المعلومات الوطني بالمرتبة الممتازة.

ووفقا لأمر ملكي، فقد تقرر إنشاء هيئة باسم "الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي"، ترتبط مباشرة برئيس مجلس الوزراء، ويكون لها مجلس إدارة برئاسة نائب رئيس مجلس الوزراء، ويعين أعضاؤه بأمر من رئيس مجلس الوزراء.

وتقرر أن يكون أعضاء مجلس إدارة الهيئة، من وزير الداخلية، ومستشار الأمن الوطني، ووزير التجارة والاستثمار، ووزير المالية، ووزير الاتصالات وتقنية المعلومات، ووزير الاقتصاد والتخطيط، ورئيس الاستخبارات العامة، ورئيس جهاز أمن الدولة.

كما تقرر إنشاء مرکز باسم "المركز الوطني للذكاء الاصطناعي"، ومكتب باسم "مكتب إدارة البيانات الوطنية"، ويرتبطان تنظيمياً بـ"الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي".

المصدر | الخليج الجديد + واس