الأحد 15 سبتمبر 2019 05:32 م

قالت الرئاسة الروسية، الكرملين، اليوم الأحد، في أول تعليق لها على على استهداف منشأتي نفط تابعتين لشركة "أرامكو" السعودية، إن مثل هذه التطورات لا تسهم في استقرار الأسواق النفطية، مؤكدة أن الرياض لم تطلب مساعدة من موسكو.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها المتحدث باسم الرئاسة الروسية، "دميتري بيسكوف" لصحيفة "فيدوموستي" ونشرت مساء اليوم الأحد، حسبما نقل موقع روسيا اليوم.

وقال "بيسكوف" إن الهجوم الذي نفذ فجر أمس السبت بواسطة طائرات مسيرة واستهدف البنية التحتية السعودية، حدث مقلق بالنسبة إلى سوق النفط العالمية.

وتابع: "بالطبع لا تسهم أي تقلبات مماثلة في إرساء الاستقرار في أسواق الطاقة".

وأضاف "بيسكوف" أن الرئيس الروسي، "فلاديمير بوتين"، "على علم بهذه الأحداث".

وأكد المتحدث باسم الرئاسة الروسية أن الجانب السعودي لم يطلب أي مساعدة من روسيا على خلفية هذا الهجوم.

وأوضح: "من غير المعلوم ما إذا كانوا بحاجة إلى مساعدة، على الأرجح لا. وتتوفر لديهم كافة القدرات الضرورية (للتعامل مع الوضع)".

وفى وقت لاحق، أدان "بيسكوف" الهجمات على شركة "أرامكو" في حديث لوكالة "تاس" الروسية.

وقال: "ندين هذا الحادث بحزم في حال كونه ناجما عن هجوم بطائرات مسيرة. ونعتقد بالطبع أن مثل هذه الأعمال قد تؤثر سلبا على الاستقرار العام في أسواق الطاقة".

والسبت، أعلنت الرياض السيطرة على حريقين وقعا في منشأتين تابعتين لشركة "أرامكو" النفطية، شرقي السعودية، جراء استهدافهما بطائرات مسيرة.

وتبنت جماعة "الحوثي"المسؤولية عن الهجوم وقالت إنه استهدف مصفاتين نفطيتين بـ10 طائرات مسيرة.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات