الأحد 22 سبتمبر 2019 12:32 م

استجاب ناشطون مصريون للدعوة التي أطلقها الفنان والمقاول المصري "محمد علي"، وتعهدوا بالنزول يوم الجمعة المقبل، لإسقاط رئيس البلاد "عبدالفتاح السيسي".

ودشن ناشطون وسما على موقع التواصل الاجتماعي حمل اسم "الجمعة الجاية (المقبل)"، نشروا فيه دعوة "علي"، داعين إلى حشد المصريين للنزول في ثورة تقصي "السيسي" ونظامه من السلطة.

واحتل وسم "الجمعة الجاية"، مراتب متقدمة بين الوسوم الأكثر تداولا في مصر، بعدما حصد أكثر من 20 ألف تغريدة خلال ساعات من تدشينه.

والجمعة، خرجت مظاهرات حاشدة في ميدان التحرير (وسط القاهرة) والشوارع المحيطة به، وعدد من المحافظات، استجابة لدعوة رجل الأعمال والمقاول الذي فضح الفساد في الجيش "محمد علي".

وتكررت تلك التظاهرات، السبت، في مدينة السويس وعدة مدن أخرى، للمطالبة برحيل "السيسي".

وأطلق المحتجون هتافات تطالب برحيل "السيسي" ومحاكمته، متهمينه بالفساد بعد اعترافه ببناء قصور واستراحات رئاسية لا حاجة لها، زاعما أنه "مخلص ووطني وشريف"، وأنه "يبني دولة جديدة"، متجاهلا تدهور الأوضاع المعيشية في البلاد، وتفاقم حجم الديون الداخلية والخارجية.

وتعد هذه المظاهرات "مفاجئة"، ووصفها معارضون لـ"السيسي" بأنها "كسرت حاجز الخوف لدى المصريين".

المصدر | الخليج الجديد