الجمعة 27 سبتمبر 2019 07:45 ص

منحت وكالة التصنيف الائتمانية "موديز"، السندات الدولية الأولى للبحرين الصادرة مؤخراً تصنيفB2.

وفي تقرير يوم الأربعاء، قالت "موديز" إنه تم منح تصنيف "B2" للسندات الدولية والتي أصدرتها البحرين بقيمة مليار دولار لأجل 12 عاماً.

ونوهت الوكالة، إلى أن تقييمها جاء لخدمة المستثمرين، ولم تطلبه البحرين.

وأوضحت "موديز"، أن التصنيف عند مستوى ديون طويلة الأجل لحكومة البحرين، والمدعومة بمستويات دخل للفرد كبيرة.

ويعكس التصنيف، بحسب "موديز" القوة المؤسسية "المعتدلة" للبحرين، والتي تعمل على تنفيذ إصلاحات مالية.

ونقلت وكالة أنباء "رويترز"، أمس، عن وثيقة صادرة عن أحد البنوك، أن البحرين جمعت ملياري دولار في أول طرح لسندات دولارية منذ حصولها على حزمة إنقاذ بقيمة 10 مليارات دولار من السعودية والإمارات والكويت العام الماضي.

وأظهرت الوثيقة التي أصدرها أحد البنوك التي تقود الصفقة أن البحرين باعت صكوكا بقيمة مليار دولار تُستحق في 2027 بعائد 4.5% وسندات تقليدية بقيمة مليار دولار تُستحق في عام 2031 بعائد 5.625%.

وتم تعيين "بي.إن.بي باريبا"، و"سيتي" و"بنك الخليج الدولي"، و"جيه.بي مورجان"، وبنك البحرين الوطني، وبنك "ستاندرد تشارترد" لترتيب الإصدار.

وتلقت حكومة البحرين العام الماضي تعهدات 10 مليارات دولار من السعودية والكويت والإمارات العربية المتحدة بعد أن دفعت أسعار النفط المنخفضة دينها العام للارتفاع إلى حوالي 93% من الناتج المحلي الإجمالي.

ومنذ حزمة الإنقاذ، عاودت سندات المملكة القائمة الصعود، مع إدراك المستثمرين أن بوسع البحرين، رغم تصنيفها عند مستوى عالي المخاطر، أن تعول على دعم حلفائها الأغنى بينما تسعى لإصلاح أوضاعها المالية العامة.

المصدر | الخليج الجديد+ البلاد