الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 08:23 م

قالت وكالة "بلومبرغ" الأمريكية، الثلاثاء، إن شركة "أرامكو" السعودية النفطية العملاقة قد تدفع مبلغا يصل إلى 450 مليون دولار، كرسوم عمولة للمستشارين المشرفين على عملية اكتتابها العام المزمع، بما يجعلها واحدة من أكبر الرسوم المحصلة خلال اكتتاب بالعالم.

ونقلت الشبكة عن مصادر (لم تسمها) أنه من المقرر أن تدفع "أرامكو" بين 350 مليون و450 مليون دولار، إلى مجموعة بنوك يتجاوز عددها العشرين، تعمل على عروض اكتتابها الأساسي.

وستشكل المبالغ المدفوعة رسمًا تناهز نسبته 1% من أصل 40 مليار دولار تعتزم "أرامكو" جمعها من الاكتتاب الأولي المرتقب، وهو معدل رسم قليل نسبيًا مقارنةً مع بقية الأسواق.

وينتظر أن تحوز على النسبة الأكبر من تلك الرسوم، المجموعتان المصرفيتان الأمريكيتان "جيه.بي مورغان تشايس أند كو" و"مورغان ستانلي"، في حين أن القيمة النهائية للرسوم التي ستدفعها "أرامكو" ستبقى مرهونة بحجم الطرح النهائي، بحسب ما ترجمه "الخليج الجديد".

وأشارت "بلومبرغ" إلى أن العديد من الشركات تستثمر بكثافة في السعودية حاليا، بناءً على توقعات بفوائد الرسوم، لذلك فقد أصيب كثيرون بخيبة أمل عندما تأخرت صفقة "أرامكو" وظهرت بوادر فشلها، قبل أشهر.

 

المصدر | الخليج الجديد