الأحد 20 أكتوبر 2019 03:38 ص

قال رئيس مجلس شورى "حركة النهضة" في تونس، "عبدالكريم الهاروني"، السبت، إن رئيس الحركة "راشد الغنوشي"، هو المرشح الطبيعي وحسب القانون الداخلي للحركة لمنصب رئيس الحكومة.

واعتبر "الهاروني" أن المسألة الآن مرتبطة بموقفه ورغبته في الترشح، أو أنه سيقترح اسم شخصية أخرى لهذا المنصب.

ولفت إلى أن الاتفاق على رئيس الحكومة هو من مشمولات مجلس الشورى، مضيفا أن المشاورات الفعلية ستنطلق بعد انتهاء أشغال المجلس الذى ينعقد على مدى يومين، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء التونسية.

كما بين رئيس مجلس الشورى أنهم سيدرسون ملامح برنامج الحركة الخاص بتشكيل الحكومة الجديدة، كونها الحزب الفائز في الانتخابات التشريعية والمكلفة دستوريا بتشكيل الحكومة.

وأفاد بأن "لجنة صلب الحركة التي يرأسها الغنوشي، ستتولى إدارة المفاوضات المتعلقة بتشكيل الحكومة".

وشدد في تصريحاته على أنهم في الحركة سيحرصون على النجاح في تشكيل حكومة في مستوى آمال الناخبين، تكون قادرة على رفع التحديات الاجتماعية والاقتصادية، وفق تعبيره.

وانطلقت أعمال مجلس شورى "حركة النهضة"، السبت، لتحديد سياسة الحركة في التفاوض مع الأطراف الفائزة في الانتخابات التشريعية.

تجدر الإشارة إلى أن حزب "حركة النهضة" تحصل على 52 مقعدا، فيما فاز حزب "قلب تونس" الذي يترأسه "نبيل القروي"، بـ 38 مقعدا، وتحصل "التيار الديمقراطي" على 22 مقعدا، تلاه "ائتلاف الكرامة" بـ 21 مقعدا، ثم "الحزب الدستوري الحر" بـ 17 مقعدا.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات