الاثنين 21 أكتوبر 2019 03:23 ص

كشف موظف في شركة "سبيس أكس" المملوكة لرجل الأعمال الأمريكي، "إيلون ماسك"، أن الأخير يدمر هواتفه بشكل ممنهج وبانتظام لأغراض أمنية.

ووفقا لما نشرته صحيفة "بيزنس إنسايدر"، يقوم "ماسك" بتغيير هواتفه بشكل منظم لأغراض أمنية، في الوقت الذي يتم فيه مسح أجهزته القديمة وإتلافها.

يذكر أن "إيلون ماسك" اكتسب شهرة عالمية، عقب اقتراحه الاستعانة بغواصة صغيرة للمساعدة في إنقاذ فريق للأطفال ومدربهم كانوا محاصرين داخل كهف في تايلاند.

وقال محامي "ماسك"، "أليكس سبيرو"، إنه يقوم بتحديث هاتفه مثل الكثير من الأشخاص الآخرين، كما أنه يقوم أحياناً بتغيير هاتفه لأسباب أمنية.

من جانبها علقت، مديرة في الهندسة الأمنية، تدعى "مايا ليفين"، قائلة إن هناك بعض المزايا لهذا التصرف.

وأوضحت: "هذا الأمر ليس سيئا. عليك النظر إلى ما حدث لجيف بيزوس الذي واجه اختراقا لهاتفه وتسريب لبعض الصور".

 

المصدر | وكالات