الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 12:52 م

كشفت بيانات مصرف قطر المركزي عن ارتفاع حجم موجودات البنوك التجارية مع نهاية سبتمبر/أيلول بنحو 33 مليار ريال عن أغسطس/آب الماضي، وبنحو 86.5 مليار ريال، وبنسبة 6.2% عن سبتمبر/أيلول 2018، لتصل إلى مستوى 1490.5 مليار ريال.

وذكرت صحيفة "الشرق" القطرية على موقعها الإلكتروني الثلاثاء، أن موجودات البنوك التجارية تتكون من إجمالي 3 مكونات رئيسية، هي الاحتياطيات لدى المصرف المركزي، والنقد القطري، ومن الموجودات الأجنبية، بما فيها أرصدة لدى البنوك في الخارج، والائتمان الممنوح خارج قطر، واستثمارات البنوك في الخارج، وموجودات أخرى، ومن الموجودات المحلية، بما فيها أرصدة البنوك داخل قطر، والائتمان المحلي، والاستثمارات المحلية، وموجودات ثابتة، وأخرى.

وحسب الصحيفة، بلغ اجمالي النقد والأرصدة لدى مصرف قطر المركزي في نهاية سبتمبر/أيلول الماضي نحو 58.7 مليارات ريال، وأرصدة البنوك في الخارج، وقد ارتفعت إلى 81.6 مليارات ريال في سبتمبر/أيلول الماضي، وظلت الاستثمارات في الخارج مستقرة خلال العامين الماضيين، بتغيرات محدودة، وبلغت 60 مليار ريال في سبتمبر/أيلول الماضي.

ووفق الصحيفة، تتكون الموجودات المحلية من 3 مكونات رئيسية هي الأرصدة لدى البنوك في قطر، والائتمان المحلي، والاستثمارات المحلية، إضافة إلى الموجودات الثابتة والأخرى.

وطبقا للصحيفة، ارتفعت الأرصدة لدى البنوك في قطر إلى مستوى 60.9 مليارات ريال في سبتمبر/أيلول الماضي، وبات الائتمان المحلي يشكل 61.7% من إجمالي الموجودات، وقد ارتفع في شهر سبتمبر/أيلول الماضي إلى 919.1 مليار ريال، ولم تتأثر الاستثمارات المحلية حيث ارتفع إجماليها إلى 186.4 مليار ريال في سبتمبر/أيلول الماضي.

وتقول الصحيفة إنه في مقابل موجودات البنوك، يكون عليها في المقابل مطلوبات تساويها في الإجمالي، وقد ارتفعت تلك المطلوبات في أغسطس/آب الماضي إلى مستوى 1490.5 مليار ريال، وتتكون المطلوبات من المطلوبات الأجنبية وأهمها أرصدة للبنوك في الخارج؛ وقد نمت بشكل مضطرد ووصلت في سبتمبر/أيلول الماضي إلى 242.8 مليارات ريال، مقارنة بـ206.4 مليارات في سبتمبر/أيلول 2018، و169.8 مليارات في سبتمبر/أيلول2017، بما يعكس الثقة الكبيرة للبنوك الأجنبية في النظام المصرفي القطري.

وأشارت الصحيفة إلى أن ودائع غير المقيمين نمت في سبتمبر/أيلول الماضي إلى 246.6 مليارات ريال من 213.5 مليار ريال قبل سنة، و142.8 مليارات ريال قبل سنتين.

المصدر | د ب أ