الاثنين 28 أكتوبر 2019 01:36 ص

أصدر النائب العام اللبناني "غسان عويدات" قرارا بمنع عمليات إخراج عملة الدولارات النقدية دفعة واحدة في حقائب صيارفة وتجار عبر مطار بيروت الدولي والمعابر الحدودية، بحسب ما أفادت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان، الأحد.

ويأتي القرار، استباقا لتوقعات حكومية تشير إلى أن المواطنين والمستثمرين قد يهرعون إلى البنوك لسحب مدخراتهم، بعد تصاعد المخاوف الأمنية والسياسية بسبب الاحتجاجات المتصاعدة التي تشهدها البلاد.

والبنوك حاليا متوقفة عن العمل في البلاد، منذ 8 أيام عمل، وقالت جمعية المصارف بلبنان إن الإغلاق سيستمر لحين عودة الاستقرار في الشوارع.

وأشارت الوكالة إلى أنه تم فرض هذا الحظر إلى أن يحدد مصرف لبنان المركزي آلية جديدة تنظم مثل هذه التحويلات.

وكان بإمكان الناس سابقا أخذ مبالغ كبيرة من الدولارات نقدا خارج لبنان بتصريح من سلطات الجمارك.

وقالت الوكالة: "ستعمد مديرية الجمارك الى إخضاع عمليات نقل الأموال الى أنظمة يعمد مصرف لبنان المركزي الى تحديدها".

من ناحية أخرى قال "رياض سلامة"، حاكم مصرف لبنان، في بيان، الأحد، إنه يتعين على مكاتب الصرافة الحصول على ترخيص من مصرف لبنان لنقل الأموال والقيام بذلك من خلال شركات مرخصة أو التقدم بطلب للحصول على ترخيص.

وأكد أن سوق الصرف اللبنانية ستظل حرة طبقا للقوانين والمنشورات الحالية.

وأضاف أن مصرف لبنان لن يصدر أي منشورات جديدة بشأن هذا الموضوع.

وتتواصل الاحتجاجات في لبنان لليوم الثاني عشر على التوالي؛ حيث يجري قطع العديد من الطرقات للضغط من أجل استقالة الحكومة وإسقاط السلطة السياسية.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز