الثلاثاء 29 أكتوبر 2019 04:38 م

أبرزت صفحة تابعة لوزارة الخارجية الإسرائيلية، الثلاثاء، تصريحات وزير الخارجية "يسرائيل كاتس" حول مشاركة تل أبيب في معرض إكسبو 2020 في دبي، والتي اعتبر أنها تدل على "مكانة إسرائيل المتنامية في المنطقة".

ونقلت صفحة "إسرائيل في الخليج" عبر حسابها الموثق بـ"تويتر"، عن "كاتس" قوله، في حوار مع شبكة "بلومبرج" الأمريكية، قبل أيام قليلة، إن مشاركة (إسرائيل) في إكسبو 2020 بالإمارات، "يعكس مكانتها المتنامية ليس في العالم فقط بل بالمنطقة ككل".

وتتشابه تصريحات "كاتس" مع أخرى أطلقها رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته "بنيامين نتنياهو"، في 25 أبريل/نيسان الماضي، رحب فيه بالمشاركة في المعرض، واصفا إياها بأنها "تعبير آخر عن مكانة (إسرائيل) الصاعدة في العالم والمنطقة".

وتتوقع تل أبيب زيارة ملايين الأشخاص لجناحها في إكسبو 2020، الذي يحمل شعار "نحو الغد"، ويلقي الضوء على التطورات التي أحرزتها (إسرائيل) بدءا من التكنولوجيا الطبية وحتى إدارة المياه.

وفي السياق، قال المسؤول عن المعرض في وزارة الخارجية الإسرائيلية "إلزار كوهين" إنه زار دبي عدة مرات طوال نحو عام للإشراف على ترتيبات المعرض.

وأكد "كوهين" أنه لم يواجه صعوبات كبيرة مع المنظمين مضيفا: "تشعر بالاهتمام من جانبهم. إنهم يحاولون إعطاءنا شعورا بأن كل شيء طبيعي، وأننا مثل أي بلد آخر".

بدورها، اعتبرت "بلومبرج"، في تقديمها للحوار، أن مشاركة (إسرائيل) في المعرض الإماراتي بمثابة إنشاء سفارة لمدة 6 أشهر هناك.

وسبق لـ (إسرائيل) أن فتحت مكتبا لها في أبوظبي لتمثيلها في الوكالة الدولية للطاقة المتجددة.

ويقام المعرض على مساحة 438 هكتارا في "مركز دبي التجاري - جبل علي" بالطرف الجنوبي الغربي لإمارة دبي، في الفترة من 20 أكتوبر/تشرين الأول 2020 إلى 10 أبريل/نيسان 2021، ويعد من أكبر وأهم الأحداث الاقتصادية في العالم، كما يتوقع أن يجذب أكثر من 25 مليون زائر خلال فترة انعقاده.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات