الأحد 10 نوفمبر 2019 12:03 م

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو" أن حكومته ستتخذ، الأحد، قرارا  حول المشاركة في معرض إكسبو 2020 في دبي.

وقال "نتنياهو" في تغريدات له على "تويتر"، "سنتخذ اليوم قرارا حول مشاركة دولة (إسرائيل) في معرض الإكسبو الذي سيقام في دبي عام 2020، هذا يعكس على الأرض تقدم  التطبيع مع الدول العربية. لدينا علاقات تتعزز باستمرار مع ست دول عربية، على الأقل".
 

وتابع: "يتم القيام بذلك بفضل سياستنا التي تدمج بين القوة والمصالح المشتركة ورؤية واعية جدا من شأنها دفع التطبيع قدما، خطوة بعد خطوة، بشكل يؤدي في نهاية المطاف بنظري إلى علاقات سلمية. هذا سيأخذ وقتا ولكنه سيتحقق".
 

وكانت صحيفة "يديعوت أحرنوت" الإسرائيلية ذكرت الأربعاء أن الإمارات ستسمح للإسرائيليين بالدخول إلى أراضيها خلال فترة تنظيمها معرض إكسبو الدولي عام 2020.

وفي تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني، نقلت "جيروزاليم بوست" عن مصادر قولها إن مشاركة الإسرائيليين في المعرض جزء من جهود تحسين العلاقات الدبلوماسية بين البلدين والتي سوف تسمح للسياح الإسرائيليين زيارة الإمارات في وقت لاحق.

 وبحسب الصحيفة، فإن (إسرائيل) سيكون لها مركز خلال المعرض حتى تتمكن من عرض ابتكاراتها.

ويقام المعرض الدولي -المصمم لعرض إنجازات الأمم- مرة كل 5 سنوات، ويستمر لمدة تصل إلى 6 أشهر، ويستقطب ملايين الزوار من جميع أنحاء العالم، وسينطلق في إمارة دبي في أكتوبر/تشرين الأول 2020.

وقالت الصحيفة إن مسؤول إماراتي رفيع في وزارة السياحة الإماراتية أبلغها بالقول: "أعتقد أن الإسرائيليين سوف يأتون حتى بعد إكسبو. وحتى الآن لدينا عدد قليل من الإسرائيليين يزوروننا وسوف نكون سعداء باستضافة كل السياح الإسرائيليين".

وعلى الرغم من أن (إسرائيل) والإمارات لا تربطهما علاقات دبلوماسية رسمية، فإن الدولتين تربطهما علاقات اقتصادية ويسمح للإسرائيليين بدخول البلاد إذا ما كانوا يحملون جواز سفر أجنبيا غير إسرائيلي أو باستخدام تأشيرة خاصة.

 وأشارت الصحيفة إلى أن الإمارات اعترفت رسميا العام الماضي بمجتمعها اليهودي الصغير، كجزء من سكان دبي.

وفي مارس/أذار الماضي، دعا وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية "أنور قرقاش" إلى تسريع وتيرة التطبيع بين الدول العربية و(إسرائيل).

وفي العام الماضي برزت على مواقع التواصل الاجتماعي صور لوزيرة الثقافة الإسرائيلية "ميري ريغيف" وهي تتجول برفقة مسؤولين إماراتيين في مسجد الشيخ زايد في أبوظبي.

وتأتي هذه التطورات وسط مؤشرات على اتصالات دبلوماسية وتطبيع رياضي بين بعض الدول العربية -بما فيها الإمارات- وبين (إسرائيل).

وتتوقع تل أبيب زيارة ملايين الأشخاص لجناحها في إكسبو 2020، الذي يحمل شعار "نحو الغد"، ويلقي الضوء على التطورات التي أحرزتها (إسرائيل) بدءا من التكنولوجيا الطبية وحتى إدارة المياه.

وسبق لـ (إسرائيل) أن فتحت مكتبا لها في أبوظبي لتمثيلها في الوكالة الدولية للطاقة المتجددة.

ويقام المعرض على مساحة 438 هكتارا في "مركز دبي التجاري - جبل علي" بالطرف الجنوبي الغربي لإمارة دبي، في الفترة من 20 أكتوبر/تشرين الأول 2020 إلى 10 أبريل/نيسان 2021، ويعد من أكبر وأهم الأحداث الاقتصادية في العالم، كما يتوقع أن يجذب أكثر من 25 مليون زائر خلال فترة انعقاده.

المصدر | الخليج الجديد