الأربعاء 13 نوفمبر 2019 06:51 م

التقى الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، نظيره التركي "رجب طيب أردوغان"، الأربعاء، في البيت الأبيض، في أول لقاء بعد عودة علاقة البلدين للاستقرار النسبي.

وقال "ترامب" في تصريحات خلال الاستقبال، إنه سيتناول مع "أردوغان" مسألة منظومة صواريخ "إس 400" ومقاتلات "إف35".

وشكر الرئيس الأمريكي "أردوغان" على الإجراءات التي تتخذها بلاده على الحدود التركية - السورية، مشددا على أن تركيا ألقت القبض على أكثر من 100 مقاتل من تنظيم "الدولة الإسلامية" بسوريا خلال الآونة الأخيرة.

وتابع قائلا: "أبرمنا اتفاقية مع تركيا حول وقف إطلاق النار في الشمال السوري، وهذه الاتفاقية ما زالت سارية وأنا ممتن من ذلك، ونتحدث مع الأكراد (ي ب ك/ بي كا كا) ويبدوا أنهم ممتنون للغاية".

واستطرد بحسب ما نقلت وكالة "الأناضول": "أتفهم مشكلة تركيا مع ي ب ك/ بي كا كا، وهناك الكثير من الأتراك فقدوا حياتهم في المنطقة، علينا فعل شيء".

وبخصوص العلاقات الثنائية القائمة بين الجانبين، أكد "ترامب" أن بلاده تسعى لتعزيز تجارتها مع تركيا، معربا عن اعتقاده بإمكانية رفع حجم التبادل التجاري بين الجانبين إلى 100 مليار دولار.

وأردف في هذا الخصوص: "حجم التبادل التجاري الحالي بين أنقرة وواشنطن 20 مليار دولار، ومن السهل رفع هذا الرقم إلى 100 مليار دولار".

وبعد توقيع "أردوغان" على "دفتر الشرف"، انتقل الزعيمان إلى المكتب البيضاوي لعقد لقاء ثنائي.

وهذا أول لقاء شخصي بين الزعيمين، بعد الاتفاق الأخير حول وقف العملية العسكرية التركية في سوريا، وبعد سلسلة تهديدات من "ترامب" وفرض عقوبات على أنقرة تراجع عنها لاحقا، فيما يسعى "أردوغان" لحل الخلافات القائمة.

المصدر | الخليج الجديد