الخميس 5 ديسمبر 2019 08:59 م

ارتفع عدد المنتحرين في مصر، خلال الأسبوع الجاري، إلى 6، بعد إقدام شاب، الخميس، على إلقاء نفسه من الطابق العاشر، في مدينة حلوان، جنوبي القاهرة.

وفي اليوم ذاته، ألقت فتاة بنفسها أمام قطار الأنفاق خلال دخوله محطة "وادي حوف"، جنوبي العاصمة، وفق وسائل إعلام محلية.

وكان طالب في كلية الهندسة ألقى بنفسه من برج القاهرة السياحي، السبت الماضي، ورمى آخر نفسه أسفل عجلات مترو الأنفاق؛ الأحد.

وألقى ثالث بنفسه في ترعة الإبراهيمية في محافظة أسيوط (جنوب)، كما أقدمت ممرضة في مستشفى العبور للتأمين الصحي في محافظة كفر الشيخ (دلتا النيل)، على الانتحار بتناول حبة حفظ الغلال القاتلة داخل المستشفى.

وفي محاولة لمواجهة الظاهرة، أطلق مجمع البحوث الإسلامية التابع لمؤسسة الأزهر، حملة توعوية موسعة تستمر لمدة أسبوع تحت عنوان: "حياتك أمانة حافظ عليها".

وتعمل الحملة، على التوعية اليومية بالمدارس والمعاهد والجامعات، ومراكز الشباب والتجمعات السكانية، ودور الثقافة والمقاهي والمصالح الحكومية، فضلا عن الرسائل الإلكترونية عبر وسائل التواصل الاجتماعي للوصول إلى أكبر عدد من الجماهير، وحمايتهم من الاستسلام لعوامل اليأس وفقدان الأمل.

وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية؛ "نظير عياد"، إن الحملة تركز على طرح الحلول، وتقديم وصفة علاجية لمواجهة المشكلات المجتمعية التي قد تؤدي إلى مثل هذه الأمور، وعقد مناقشات حيوية مع المواطنين، من خلال استعراض نظرة الإسلام لهذه الظاهرة الخطيرة، والرؤية الشرعية فيها.

وأضاف أن المسؤولية الاجتماعية تقتضي من الجميع الوقوف في وجه هذه الظاهرة الخطيرة، وأن التعدي على النفس بأي وسيلة يعد تعديا غير مشروع.

وكانت منظمات حقوقية مصرية رصدت قبل خمسة أشهر انتحار 101 مصري خلال شهور مارس/آذار، وأبريل/نيسان، ومايو/أيار الماضي.

وتصدرت مصر الدول العربية في معدلات الانتحار بـ3799 منتحرا، العام 2016، حسب منظمة الصحة العالمية.

وارتفعت معدلات الانتحار في مصر خلال السنوات الأخيرة، جراء تدهور الأوضاع الاقتصادية والمعيشية في البلاد.
 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات