الجمعة 20 ديسمبر 2019 09:43 م

أعرب الرئيس الإيراني؛ "حسن روحاني"، الجمعة، عن أمل بلاده في أن تبذل اليابان ودول أخرى، جهودا من أجل المحافظة على الاتفاق النووي.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده "روحاني" مع رئيس الوزراء الياباني "شينزو آبي"، في العاصمة طوكيو.

ووفق وكالة "كيودو" اليابانية، قال "روحاني" إن "إيران تدين بقوة الانسحاب الأمريكي من الاتفاق النووي، بدون مبرر ومن طرف واحد".

وأردف: "الاتفاق النووي مهم للغاية بالنسبة لإيران، نأمل في أن تبذل اليابان وباقي دول العالم جهودًا من أجل المحافظة عليه".

من جانبه، أعرب "آبي" عن رغبة بلاده في المساعدة من أجل تخفيض التوتر بالشرق الأوسط.

ودعا طهران إلى لعب دور "بناء" من أجل تحقيق الاستقرار والسلام في المنطقة، وإلى تنفيذ التزاماتها بشكل شامل في إطار الاتفاق النووي.

وتعد زيارة "روحاني" الرسمية إلى اليابان الأولى من نوعها لرئيس إيراني، منذ 19 عاما، حيث أجريت آخر زيارة من طرف الرئيس السابق "محمد خاتمي"، في أكتوبر/ تشرين أول عام 2000.

وفي يونيو/ حزيران الماضي، أجرى "آبي" زيارة رسمية إلى إيران، في إطار جهود الوساطة الرامية لتخفيف التوتر المتصاعد بين إيران والولايات المتحدة.

المصدر | الأناضول