قتل 6 جنود سوريين وأصيب 13 آخرون، في تفجير انتحاري في ريف محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

جاء ذلك حسبما أعلن مركز حميميم لتنسيق المصالحة في سوريا التابع لوزارة الدفاع الروسية.

وقال مدير مركز حميميم، اللواء "يوري بورينكوف": "حاولت مجموعة من تنظيم هيئة تحرير الشام تضم حوالي 100 مسلح عند الساعة 12:40 في 21 ديسمبر(كانون الأول) اختراق دفاعات القوات السورية في اتجاه قرية كراتين الكبير بمحافظة إدلب".

وأضاف أن الجيش السوري صد الهجوم بنيران المدفعية، وأوقع خسائر كبيرة في صفوف المسلحين، حسمبا نقل موقع "روسيا اليوم".

و"هيئة تحرير الشام" هي إحدى أذرع "جبهة النصرة" التي انفصلت عن تنظيم "القاعدة" الإرهابي، خلال السنوات الماضية.

وفي 2018 أعلنت الولايات المتحدة، ، إدراج "هيئة تحرير الشام" في قائمة المنظمات الإرهابية، أوضحت فيه أنها عدّلت إدراج "جبهة النصرة" على القائمة بإضافة "هيئة تحرير الشام"، باعتبار الأخيرة مجرد اسم مستعار لـ"النصرة".

وأضافت أن تغيير التسمية جرى في يناير/كانون الثاني 2017، بهدف تعزيز المنظمة موقعها في الانتفاضة السورية، وتحقيق أهداف خاصة أخرى في إطار علاقتها بـ"القاعدة".

المصدر | الخليج الجديد+متابعات