الثلاثاء 24 ديسمبر 2019 08:59 م

كشفت وكالة الأناضول التركية، الثلاثاء، ما وصفته بـ"آلية تسريب أعضاء تنظيم (فتح الله) جولن الإرهابي لوثائق سرية وهامة لدى الدولة، أو سرقة محتوياتها ونقلها إلى خارج البلاد".

وعرضت الوكالة فيديو يوضح الآلية المذكورة، وهي عبارة عن استنساخ محتويات الوثائق السرية عبر قلم خاص، أو أجهزة إلكترونية قادرة على استنساخ المحتويات خلال بضع ثواني.

وأوضحت أن السلطات الأمنية استطاعت كشف الآلية المتبعة من خلال اعترافات أدلى بها أعضاء التنظيم، وساهمت في كشف العديد من خفايا التنظيم وعلاقاته.

وتتهم أنقرة تنظيم "جولن" وزعيمه المقيم في ولاية بنسلفانيا الأمريكية بالوقوف وراء المحاولة الانقلابية الفاشلة التي شهدتها البلاد منتصف يوليو/تموز 2016.

وقبيل المحاولة الانقلابية الفاشلة، دأبت جهات تعرف بصلتها الوثيقة مع التنظيم المذكور، على نشر وثائق ومحتويات سرية خاصة بالدولة التركية، فضلا عن نشرها مقاطع صوتية مسربة من اجتماعات سرية للغاية لمسؤولين سياسيين واستخباراتيين رفيعي المستوى.

 

المصدر | الخليج الجديد