الخميس 26 ديسمبر 2019 04:45 ص

أكد وزير الطاقة الروسي "ألكسندر نوفاك"، الخميس، أن تمديد صفقة "أوبك+" لا يرتبط بطرح أسهم شركة "أرامكو" السعودية للاكتتاب العام.

وقال "نوفاك"، في مقابلة تليفزيونية: "أعتقد أن هذا الأمر على الأرجح صدفة، ناقشنا في الصيف الماضي ضرورة خفض الإنتاج، لأنه في الربع الأول من عام 2020 قد يكون هناك انخفاض في الطلب، وسيكون لدينا فائض نفط في الأسواق".

وأضاف: "اقترح قضية خفض الإنتاج وزراء من دول مختلفة، بما في ذلك المملكة العربية السعودية، لكن هذا كان قرارا مشتركا. لم يكن أحد يعلم أن الاكتتاب العام في أرامكو السعودية سيطرح في ديسمبر/كانون الثاني".

وأعلنت شركة "أرامكو" السعودية في وقت سابق من الشهر الحالي طرحا أوليا لأسهمها للأفراد بنطاق سعري بين 30-32 ريالا للسهم (8 إلى 8.5 دولار أمريكي)، مع إعطاء أولوية للمستثمر السعودي.

واستضافت فيينا يومي 5 و6 من ديسمبر/كانون الأول الجاري اجتماعا للجنة المراقبة الوزارية لـ"أوبك +"، واجتماع الدول الأعضاء لـ "أوبك"، وأكد "نوفاك"، بعد الاجتماع أن لجنة المراقبة الخاصة بـ "أوبك+" أوصت عقب اجتماعها بتشديد شروط خفض الإنتاج بواقع 500 ألف برميل يوميا خلال الربع الأول من العام 2020.

ويعتبر الاتفاق بين "أوبك" وعدد من الدول من خارجها وفق ما يسمى بـ "أوبك+"، بشأن خفض إنتاج النفط ساري المفعول منذ بداية عام 2017.

وفي النصف الأول من عام 2019، تم الاتفاق على حجم تخفيض بـ 1.2 مليون برميل يوميا، من مستوى أكتوبر/تشرين الأول 2018، أخذت روسيا على عاتقها 228 ألف برميل.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات