الجمعة 17 يناير 2020 02:42 م

يلتقي وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف"، الجمعة، نظيره الكندي "فرانسوا فيليب شامبين"؛ لبحث قضية تحطم الطائرة الأوكرانية التي سقطت بصاروخ للحرس الثوري في الثامن من يناير/كانون الثاني الجاري، وقتل جميع ركابها.

وكتب المتحدث باسم الخارجية الإيرانية "عباس موسوي"، على "تويتر": "سيلتقي وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف مع وزير الخارجية الكندي في زيارة قصيرة للعاصمة (العمانية) مسقط خلال الساعات القليلة قادما من الهند".
 

والخميس، طالبت الدول التي فقدت مواطنيها على متن الطائرة الأوكرانية، طهران بتحمّل مسؤولية إسقاط الطائرة، وبدء تحقيق دولي، ودفع تعويضات لعائلات الضحايا.

والسبت، أعلنت هيئة الأركان الإيرانية في بيان، أن منظومة دفاع جوي تابعة لها أسقطت طائرة الركاب الأوكرانية، إثر "خطأ بشري"، لحظة مرورها فوق "منطقة عسكرية حساسة".

وأعلنت الهيئة القضائية الإيرانية، الثلاثاء، إلقاء القبض على أفراد لتورطهم بحادثة تحطم الطائرة الأوكرانية.

وقالت كندا، الإثنين، إن إيران أشارت إلى أن المحققين الكنديين سيقومون بدور فاعل في التحقيق في تحطم الطائرة.

وفي 8 يناير/كانون الثاني الجاري، سقطت طائرة ركاب أوكرانية من طراز "بوينج 737" في طهران بعد عدة دقائق على إقلاعها، ما أسفر عن مصرع 176 شخصا، هم 82 إيرانيا و57 كنديا و11 أوكرانيا و10 سويديين و4 أفغان و3 ألمان و3 بريطانيين.

المصدر | الخليج الجديد